مؤشر مبيعات العقارات الامريكية وسلبية الدولار

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

مؤشر مبيعات العقارات الامريكية وسلبية الدولار

مؤشر مبيعات العقارات الامريكية وسلبية الدولار

يعتبر القطاع العقاري أحد أهم القطاعات الاقتصادية القوية ذات التأثير القوى على العملة

داخل البلاد, وذلك يعود إلى ان العقارات مجال يتشعب فى عديد من الصناعات والخدمات

حتى تكتمل وتكون قائمة وصالحة للاقامة والاستخدام.

فى الولايات المتحدة الامريكية وبصفة شهرية يصدر احد أهم المؤشرات الاقتصادية

الخاصة بقطاع العقارات وهو مؤشر “مبيعات المنازل القائمة” الذى يصدر بصفة شهرية

ولكن على أساس معدل تغير سنوي.

ويصدر هذا المؤشر عن “الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين” ليقيس معدل التغير السنوى

فى عدد المبانى السكنية القائمة التى تم بيعها خلال الشهر الماضى, ويسهم هذا التقرير فى

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

قياس مدى قوة سوق العقارات الامريكى كما انه يعكس مدى قوة النمو الاقتصادى بشكل

يعكس هذا المؤشر مدى صحة الأداء الاقتصادي لأن مبيعات المنازل لها تأثير تدريجي

على الاقتصاد, كما يوفر المؤشر بيانات توضح معدل الطلب داخل قطاع الإسكان فضلًا

عن الزخم الاقتصادي.

يصدر هذا المؤشر بعد انتهاء الشهر ب 20 يوما ويتابعه المستثمرون فى سوق الأسهم

والعملات لما له من تأثير قوى على عملة البلاد حيث ان النتيجة الايجابية اكثر من المتوقع

لهذا المؤشر تؤدى الى ارتفاع قيمة العملة والعكس صحيح.

وفى الثانى والعشرين من يناير الجارى يصدر نتيجة مؤشر “مبيعات المنازل القائمة” عن

شهر ديسمبر الماضى بالولايات المتحدة الامريكية فى تمام الساعة الخامسة مساءا بتوقيت

وكانت نتيجة المؤشر عن شهر نوفمبر لعام 2020 والتى صدرت فى 19 ديسمبر لعام

2020 نتيجة سلبية على غير المتوقع حيث كانت النتيجة السابقة 5.44M وكان المتوقع ان

تكون النسبة الصادرة عن المؤشر بنفس القيمة ولكنها قلت الى 5.35M اى بتغير قدره

0.09M وبالتالى كانت نتيجة الخبر سلبية على عملة الدولار الامريكى.

كن انت من يكتب التحليل الفني .. بادر بالاشتراك في احدي دورات التعليمية للتحليل الفني.

مؤشر مبيعات العقارات الامريكية وسلبية الدولار

يعتبر القطاع العقاري أحد أهم القطاعات الاقتصادية القوية ذات التأثير القوى على العملة

داخل البلاد, وذلك يعود إلى ان العقارات مجال يتشعب فى عديد من الصناعات والخدمات

حتى تكتمل وتكون قائمة وصالحة للاقامة والاستخدام.

فى الولايات المتحدة الامريكية وبصفة شهرية يصدر احد أهم المؤشرات الاقتصادية

الخاصة بقطاع العقارات وهو مؤشر “مبيعات المنازل القائمة” الذى يصدر بصفة شهرية

ولكن على أساس معدل تغير سنوي.

ويصدر هذا المؤشر عن “الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين” ليقيس معدل التغير السنوى

فى عدد المبانى السكنية القائمة التى تم بيعها خلال الشهر الماضى, ويسهم هذا التقرير فى

قياس مدى قوة سوق العقارات الامريكى كما انه يعكس مدى قوة النمو الاقتصادى بشكل

يعكس هذا المؤشر مدى صحة الأداء الاقتصادي لأن مبيعات المنازل لها تأثير تدريجي

على الاقتصاد, كما يوفر المؤشر بيانات توضح معدل الطلب داخل قطاع الإسكان فضلًا

عن الزخم الاقتصادي.

يصدر هذا المؤشر بعد انتهاء الشهر ب 20 يوما ويتابعه المستثمرون فى سوق الأسهم

والعملات لما له من تأثير قوى على عملة البلاد حيث ان النتيجة الايجابية اكثر من المتوقع

لهذا المؤشر تؤدى الى ارتفاع قيمة العملة والعكس صحيح.

وفى الثانى والعشرين من يناير الجارى يصدر نتيجة مؤشر “مبيعات المنازل القائمة” عن

شهر ديسمبر الماضى بالولايات المتحدة الامريكية فى تمام الساعة الخامسة مساءا بتوقيت

وكانت نتيجة المؤشر عن شهر نوفمبر لعام 2020 والتى صدرت فى 19 ديسمبر لعام

2020 نتيجة سلبية على غير المتوقع حيث كانت النتيجة السابقة 5.44M وكان المتوقع ان

تكون النسبة الصادرة عن المؤشر بنفس القيمة ولكنها قلت الى 5.35M اى بتغير قدره

0.09M وبالتالى كانت نتيجة الخبر سلبية على عملة الدولار الامريكى.

فيروس كورونا… هل يعمل على الإضرار بالاقتصاد العالمي ؟

فيروس كورونا الجديد

فيروس كورونا هو الأزمة التي تمر بها الصين في يومنا هذا، وحتى الآن تسبب الفيروس في

وفاة أكثر من عشرين شخصاً، إنه الآن يمثل مشكلة صحية خطيرة، تقول عن فيروس كورونا

منظمة الصحة العالمية أنه بمثابة حالة طواريء بالنسبة للصين، وحتى الآن هذه الحالة لا تمثل

خطراً على العالم بأكمله.

فيروس كورونا والاقتصاد العالمي

حتماً سيكون لهذا المرض آثار سلبية على الاقتصاد العالمي، ولكن يتوقف ذلك على مدى

انتشاره، وفي هذا التوقيت يحذر خبراء الاقتصاد من وضع أرقام مبكرة قد تسهم في إحداث

مخاوف عالمية لا داعي لها، ورغم ذلك من الممكن وضع الإطار المحتمل للضرر الاقتصادي

الذي قد يسير فيه الاقتصاد العالمي إذا ما حدث انتشار للمرض.

أضرار سابقة

لقد تعرضت الصين أيضاً في عامي 2002 – 2003 إلى مرض الالتهاب الرئوي الحاد

سارس، وفي وقتنا هذا توجد بعض الأضرار الاقتصادية التي حدثت بالفعل، فهناك قيود على

السفر في أجزاء من البلاد، خاصةً وقت بداية السنة الصينية، وبذلك يتعرض قطاع السياحة

للأضرار الناتجة من فيروس كورونا.

مراكز الضرر من فيروس كورونا

– سيتأثر الإنفاق الاستهلاكي أيضاً على أنشطة الترفيه والهدايا، فالأفراد سيترددون في

مشاركة أي أنشطة خارج المنزل قد تعمل على تعريض الشخص إلى الإصابة بالمرض.

– إلغاء خطط السفر مما يضر بقطاع السياحة كما ذكرنا سابقاً.

– وما يضخم من الأثر السلبي لفيروس كورونا أن ووهان التي بدأ فيها المرض تعتبر مركز

نقل مهم في الصين.

– بالنسبة للتجارة تمثل قيود السفر عائقاً كبيراً بالنسبة لتبادل السلع والاستيراد والتصدير، كما

ستتأثر سلاسل التوريد الصناعية، ويتأخر التسليم وتصبح بعضها أكثر تكلفة.

– سيكون هناك نشاط اقتصادي ضائع نتيجة عدم قدرة الأشخاص على العمل أو مخاوفهم وعدم

استعدادهم لإنجاز الأعمال.

– ستكون هناك تكلفة أعلى من علاج الأشخاص الذين تتحمل علاجهم شركات التأمين الصحي.

فيروس كورونا والعالم

كان هذا الحديث عن الصين، أما العالم فقد تتحقق نفس المخاوف والأضرار الاقتصادية، ولكن

الأمر سيكون أقل من الصين، ويعتمد الضرر على مدى انتقال فيروس كورونا وتفشي المرض

وعدد الوفيات وعدد الإصابات، وفي ظل الأحداث السيئة فإن الأسواق المالية والحالة

الاقتصادية تتأثر وتعتبر مرآه لما يحدث في العالم.

فيروس كورونا والأسواق

من الطبيعي أن تكسب شركات الأدوية من هذه الحالة حيث تنتج أدوية تعمل على تخفيف

أعراض المرض، ونأمل على المدى الطويل أن يكون هناك تطوير للقاح ضد الفيروس، كما

أصبح هناك استهلاك وطلب أكبر للأقنعة والقفازات الصحية للحماية من الإصابة، فقد شهدت

أسهم الشركات المصنعة لها انتعاشاً في الأسعار.

مؤشر شنغهاي

وإذا نظرنا إلى قراءة مؤشر شنغهاي نجد أنه قد أغلق الأسبوع الماضي منخفضاً بشكل حاد،

خاصةً في نهاية الأسبوع، فهو أكبر انخفاض أسبوعي منذ شهور، ولكن إذا نظرنا على المدى

الطويل فإن المؤشر لا يزال يتحرك في نفس النطاق الذي سار فيه خلال معظم شهور عام

جهود حثيثة

يقول بول ستوفيلز كبير مسئولي الأبحاث في شركة جونسون أند جونسون أن فريق العمل

يقوم بجهود قوية وسريعة من أجل توفير اللقاح في غضون عام تقريباً، وتشير جنيفير ماك كيو

الخبيرة الاقتصادية إلى أن النمو العالمي كان منخفضاً بنقطة مئوية كاملة في النصف الثاني

من عام 2003 عند انتشار مرض سارس.

انتهز الفرص وزود عدد نقاطك بنسب ممتازة من خلال توصيات مؤسسة أربيك فوركس اليومية.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

الاستثمار عبر الإنترنت
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: