كيفية احتساب تكلفة استثمار رأس المال والتمويل للشركات

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Contents

كيفية احتساب تكلفة استثمار رأس المال والتمويل للشركات

تعريف تكلفة رأس المال

تُعرف تكلفة رأس المال على انها التكلفة التي تتحملها المؤسسة لتمويل مشاريعها. وفي هذا الإطار المقصود برأس المال هو الأموال التي تجمعها المؤسسة لتمويل مشروعاتها طويلة الأجل. وتختلف تكلفة رأس المال حسب هيكل ومصادر التمويل، وفي العادة يتم التمويل عن طريق مزيج من مصادر التمويل المختلفة. تعتبر تكلفة رأس المال من أهم العوامل المؤثرة على اتخاذ قرارات الاستثمار من وجهة نظر المؤسسة أو من وجهة نظر المستثمر أو الممول.

مصادر التمويل

يمنح المستثمرين أو الممولين الأموال للمؤسسات على أساس أن تلك المؤسسات سوف تستخدم هذه الأموال بشكل يؤمن معدل العائد الذي يطلبه المستثمر من الاستثمار في نشاط المؤسسة (Required Rate of Return). من وجهة نظر المؤسسة يمثل معدل العائد الذي يطلبه المستثمر التكلفة التي يجب على المؤسسة تحمله لتأمين التمويل ولذلك يطلق عليه تكلفة رأس المال لأنه في حالة عدم قدرة المؤسسة على توفير هذا العائد سيقوم المستثمر بسحب استثماراته من المؤسسة وتوجيهه لإستثمار أخر يوفر له العائد المطلوب.
يتم تمويل رأس المال من مصدرين رئيسيين وهما أدوات حقوق الملكية (Equity Instruments) وأدوات الاقتراض طويل الأجل (Debt Instruments).
بالنسبة للتمويل عن طريق حقوق الملكية فإنه يتم عن طريق إصدار أسهم رأس مال المؤسسة.

أسهم رأس المال

هي عبارة عن حصص في رأس مال الشركة ويعتبر المستثمر حامل السهم هو مالك المؤسسة بالشراكة مع باقي حملة الأسهم ولكن تختلف نسبة الملكية بناءً على عدد ونوع الأسهم التي يمتلكها كل مستثمر. ويتم إصدار الأسهم في العادة عن طريق اكتتاب حيث تعلن المؤسسة عن رغبتها في جمع رأس مال لاستثماره في نشاط معين وتكون مساهمة المستثمرين عن طريق شراء الأسهم المكتتب عليها.

مقالات تهمك

انواع الاسهم

يوجد نوعان من الأسهم وهما:

الأسهم العادية (Common Shares)

وهي في العادة تعطي الحق لمالكها بالتصويت في الجمعية العمومية لتعيين مجلس الإدارة وفي القرارات المهمة للمؤسسة. ويكون العائد منها هو توزيعات الأرباح التي تقررها الإدارة. كما انه في حالة إفلاس المؤسسة فيكون ملاك الأسهم العادية هم أخر من يتم تسديد مستحقاتهم بعد سداد جميع الديون الأخرى المستحقة على المؤسسة.

الأسهم المميزة (Preferred Shares)

وهي لا تعطي الحق لمالكها في التصويت في الجمعية العمومية.ويكون العائد من تلك الأسهم عبارة عن نسبة محدد من القيمة الأسمية للمؤسسة تحتسب سنوياً بغض النظر عن إعلان توزيعات أرباح من عدمه وفي بعض الأحيان يمكن أن يتم توزيع أرباح على الأسهم المميزة.وقد تم تسمية ذلك النوع بالأسهم “بالمميزة” لأنه يتم تميزه في حالة إفلاس المؤسسة ويكون لملاك الأسهم المميزة الأسبقية على ملاك الأسهم العادية في سداد مستحقاتهم من المؤسسة.

في حال أن يتكون رأس مال المؤسسة من أسهم عادية فقط فيطلق عليه رأس المال البسيط (Simple Capital)وفي حالة ان يتكون رأس المال من أسهم عادية بالإضافة إلى أسهم مميزة أو أي نوع أخر من أدوات حقوق الملكية فيطلق عليه رأس المال المُركّب (Complex Capital).

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

بالنسبة للتمويل عن طريق الاقتراض طويل الأجل فإنه يتم في العادة عن طريق إصدار السندات (Bonds) أو عن طريق القروض طويلة الأجل من المؤسسات المالية. وتعتبر السندات ورقة دين بمعدل فائدة محدد وفترة زمنية محددة يتم رد المبلغ المقترض بعدها. ويوجد أنواع متعددة من السندات بطرق سداد مختلفة كما انه يوجد بعض انواع السندات التي يمكن تحويلها لأسهم في حقوق الملكية للمؤسسة (Convertible Bonds).

عناصر تكلفة رأس المال

كما تم ذكره يتم التمويل بأستخدام أدوات أساسية وهي السندات أو الاقتراض طويل الأجل والأسهم العادية والأسهم المميزة وتتكون تكلفة رأس المال من متوسط تكلفة هذه الأدوات. وتتمثل تكلفة أدوات التمويل في معدل العائد الذي يطلبه المستثمرين نظير الاستثمار في المؤسسة. وتعتبر أول خطوة في احتساب تكلفة رأس المال هي تحديد تكلفة كل أداة من أدوات التمويل ويتم احتساب التكلفة كما يلي:

1. السندات أو القروض

وتتمثل تكلفتها في معدل الفائدة السنوي على أداة القرض، وفي حالة وجود ضرائب على أرباح الشركات تساهم الفوائد على أدوات الاقتراض في تخفيض صافي الأرباح وبالتالي تخفيض تكلفة الضرائب ولذلك في حالة وجود ضرائب على صافي الربح يتم بيان أثر ذلك في احتساب تكلفة الاقتراض عن طريق ضرب معدل الفائدة في (1- معدل الضريبة) وبذلك يتم احتساب تكلفة الاقتراض كما يلي:
(الفائدة المدفوعة سنويا /( متحصلات الإصدار – تكلفة الاصدار)) * (١- معدل الضريبة)
على سبيل المثال بفرض أنه تم إصدار سندات بقيمة اسمية 1000 درهم وبمعدل فائدة 10% وكانت متحصلات الإصدار 990 درهم (خصم إصدار) وان تكلفة الإصدار كانت 2 درهم وان معدل الضرائب السائد هو 30% فيتم احتساب تكلفة أداة الاقتراض كما يلي:
( ١٠٠ / (٩٩٠-٢ ))* (١- ٣٠٪) = ٧.١٪

2. الأسهم المميزة

وتتمثل تكلفة الأسهم المميزة في التوزيعات النقدية المطلوب توزيعها لحملة الأسهم المميزة يقسّم على صافي سعر السهم بعض خصم تكاليف إصداره كما توضح المعادلة الأتية:
التوزيعات النقدية /( سعر الاصدار – تكلفة الاصدار)
على سبيل المثال بفرض أن شركة أصدرت أسهم مميزة بسعر 50 درهم للسهم وأن تكلفة إصدار السهم الواحد كانت 2 درهم وأن التوزيعات المحددة لتلك الأسهم هي 5 درهم سنوياً فيتم أحتساب تكلفة التمويل بالأسهم المميزة كما يلي:
٥ / (٥٠ – ٢) = ١٠.٤٪

3. الأسهم العادية

وتتمثل تكلفة الأسهم العادية في معدل العائد المطلوب من قِبل المستثمرين ويتم إحتسابه عن طريق نموذج النماء (Growth Model) عن طريق المعادلة الأتية:
(التوزيعات المتوقعة للفترة التالية / (سعر الاصدار – تكلفة الاصدار)) + معدل النمو المتوقع للتوزيعات
على سبيل المثال: بفرض ان شركة أصدرت أسهم عادية بسعر 100 درهم للسهم وان تكلفة الإصدار كانت 2درهم للسهم وأن التوزيعات المتوقعة للفترة التالية هي 10 درهم للسهم ويتوقع نمو التوزيعات بمقدار 5% سنوياً فيتم أحتساب تكلفة التمويل عن طريق الأسهم العادية (معدل العائد المطلوب) كما يلي:
(١٠/(١٠٠-٢٠))+٥٪=١٥.٢٪
وتعتبر الأرباح المحتجزة (Retained Earnings) أداة من أدوات حقوق الملكية للتمويل، وتكون تكلفتها مماثلة تماماً لتكلفة الأسهم العادية، حيث أن الأرباح المحتجزة هي عبارة عن العائد الذي لم يوزع للمستثمرين في الأسهم العادية وتم احتجازها لدى المؤسسة لإعادة استثمارها في نشاط الشركة ولذلك يتوقع المستثمرين تحقيق نفس العائد المطلوب على هذه الأرباح.

احتساب المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال (Weighted Average Cost of Capital “WACC”)

المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال هو المقياس العام لتكلفة رأس المال الذي يتم تمويله عن طريق مزيج من مصادر وأدوات التمويل. ويكون المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال المجموع الناتج من إيجاد الوزن النسبي لكل أداة من أدوات التمويل بالنسبة لإجمالي التمويل وضرب تكلفة كل أدة في وزنها النسبي كما يوضح البيان التالي:
(1) (2) (3) (2) * (3)
أداة المويل القيمة السوقية1 الوزن النسبي2 تكلفة الأداة3 التكلفة المرجحة
السندات 3.000 30% × 7.1% 2.13%
الأسهم المميزة 1.000 10% × 10.4% 1.04%
ألاسهم العادية 4.000 40% × 15.2% 6.08%
الأرباح المحتجزة 2.000 20% × 15.2% 3.04%
الإجمالي 10.000 100% 12.29%
1 يلاحظ انه لأغراض احتساب المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال يتم استخدام القيمة السوقية لأداة التمويل وليس القيمة الدفترية.
2 يتم احتسابه عن طريق قسمة القيمة السوقية على إجمالي القيمة السوقية لكل أدوات التمويل.
3بناءً على الأمثلة السابقة.
وبذلك يتضح من المثال أن المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال هو 12.29% وهو يعني أن كل درهم تجمعه هذه المؤسسة لتمويل أنشطتها يكلفها 0.1339 درهم سنوياً وعليها ان تحقق صافي ربح يغطي هذه التكلفة.هيكلة التمويل
هيكلة التمويل هي عملية اختيار مزيج من مصادر وأدوات التمويل والوزن النسبي لكلٍ منها بحيث يؤدي هذا المزيج لأقل متوسط مرجح لتكلفة رأس المال. ويتم ذلك عن طريق معرفة خصائص تكلفة كل أدة وتأثرها على المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال. فيما يلي خصائص تكلفة الأدوات الأساسية لتمويل رأس المال:

أدوات حقوق الملكية وخصائصها حسب النوع كالتالي:

الأسهم العادية

وهي تعد الأعلى تكلفة حيث أن المخاطر المحيطة بالاستثمار في الأسهم العادية أعلى من كل الأدوات الأخرى حيث أنه مثلاً في حال إفلاس المؤسسة يتم التسديد لحامل السهم العادي بعد تسديد كل الديون الأخرى وفي تلك الحالة تعتمد القيمة المستردة من السهم على الأموال المتبقية بعد سداد جميع الديون الأخرى. كما أن توزيع الأرباح لحامل السهم العادي ليس أجبارياً فقد تقرر الإدارة عدم توزيع أرباح في سنة من السنين.

الأسهم الممتازة

وهي أقل تكلفة من الأسهم العادية حيث ان مخاطرها أقل حيث أنه في حالة الإفلاس لها الأسبقية في السداد عن الأسهم العادية وكذلك في المعتاد يكون هناك توزيع أرباح ثابت سنوياً ولا يعتمد ذلك على قرار الإدارة بالتوزيع من عدمه.

أدوات الاقتراض

وهي الأقل تكلفة لأن مخاطرها أقل عموماً من أدوات حقوق الملكية حيث انه لها الأولوية في السداد في حالة الإفلاس كما انه يتم أخذ الضمانات اللازمة للسداد أثناء عملية الاقتراض كما انه هناك معدل فائدة واجب السداد دورياً.
وبالتالي كلما زاد الوزن النسبي للأدوات الأقل تكلفة كلما انخفض المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال. وتوضح النظريات المالية ان الهيكلة المثلى للتمويل تكون عند تحقيق نقطة الحد الأدنى الممكن للمتوسط المرجح لتكلفة رأس المال.ويوضح الرسم البياني التالي علاقة تكلفة أدوات الاقتراض وأدوات حقوق الملكية مع المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال والنقطة التي يكون فيها هيكل التمويل هو الهيكل الأمثل للتمويل(Optimum Capital) والذي يحقق الحد الأدنى للمتوسط المرجح لتكلفة رأس المال.

أهمية تكلفة رأس المال

تعتبر تكلفة رأس المال من أهم العوامل المؤثرة في أتخاذ القرارات المالية بالنسبة للمؤسسة في مجالات الاستثمار والتمويل. حيث يتم أستخدام المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال لأغراض تقييم المشروعات والاستثمارات التي يتم التخطيط لها، وقياس مدى قدرة تلك المشاريع والاستثمارات على تحقيق عائد يساوي او يزيد عن المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال.
وكذلك في مجال هيكلة التمويل وكما تم ذكره يتم الإعتماد على المتوسط المرجح لتحديد الهيكل الأمثل للتمويل (نسبة التمويل عن طريق الاقتراض إلي التمويل عن طريق حقوق الملكي).
ويؤثر مستوى المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال مباشرة على قدرة المؤسسة على توفير التمويل اللأزم لأنشطتها حيث كلما أرتفع مستوى المتوسط المرجح لتكلفة رأس المال يصبح من الصعوبة إيجاد مشروعات قادرة على على تحقيق عائد يساوي تكلفة تمويلها ولذلك يجب متابعة هيكل التمويل بدقة والتأكد أنه تم تحقيق أقل مستوى ممكن من تكلفة رأس المال.

ملخص تكلفة رأس المال

هي التكاليف التي تتحملها المؤسسة نظير توفير التمويل طويل الأجل لأنشطتها. ويتم التمويل من مصدرين أساسيين وهما الإقتراض وحقوق الملكية وذلك عن طريق أدوات الاقتراض وأدوات حقوق الملكية.الأدوات الأساسية للتمويل هي الأسهم العادية والأسهم المميزة والقروض. لكل أداة من أدوات التمويل المختلفة تكلفة خاصة بها وتكون الأعلى تكلفة هي التمويل عن طريق الأسهم العادية. وفي العادة يتم هيكلة تمويل أي مؤسسة بحيث يتكون من مزيج من أدوات حقوق الملكية والاقتراض. وتكون التكلفة العامة للتمويل هي المتوسط المرجح لتكلفة أدوات التمويل المختلفة. ويكون الهيكل الأمثل هو الذي يحقق النقطة الأدنى للمتوسط المرجح لتكلفة رأس المال. تمثل تكلفة رأس المال عامل مهم في تحديد القرارات الإستثمارية حيث انها تساعد على تحديد مدى جدوى الاستثمار المقترح.

تكلفة رأس المال – مقالة كاملة مع الأمثلة

تكلفة رأس المال – مقالة كاملة مع الأمثلة

مفهوم هيكل التمويل

مصادر التمويل طويلة الأجل

مفهوم تكلفة هيكل رأس المال

من البديهي قبول البديل (أ) لان العائد المتوقع من المشروع يفوق تكلفة التمويل و رفض البديل (ب) لان العائد المتوقع اقل من تكلفة تمويله. ولكن إذا علمت ان هيكل رأس مال الشركة 50% منه ديون بتكلفة 10%، و50% حقوق ملكية بتكلفة 23%، ف القرار الان قد يختلف ، لأنه يجب تقدير التكلفة المرجحة لهيكل رأس المال قبل اتخاذ قرار القبول او الرفض.

سوف نجيب على هذا المثال فى نهاية المقال لأننا يجب ان نعرف كيفية تقدير التكلفة المرجحة لهيكل رأس المال أولاً.

حساب تكلفة مصادر التمويل

تكلفة الديون طويلة الأجل

تتعدد مصادر الديون طويلة الاجل؛ فيمكن للشركات الحصول على الديون طويلة الاجل اما عن طريق الحصول على قروض بنكية او إصدارها لسندات؛ وتتمثل تكلفة الديون طويلة الاجل في تكلفة التمويل المرتبطة بالحصول على هذه الديون وهي عبارة عن مقدار العائد المطلوب من قبل المقرضين٠
ويمكن الوصول لتكلفة الديون طويلة الاجل من خلال معرفة معدل العائد المدفوع للمقرضين، او باستخدام بيانات السوق المتاحة عن سندات الشركة او السندات المماثلة دون تجاهل مستوي المخاطرة المرتبط بسندات الشركة . ولتقدير تكلفة الديون طويلة الأجل يجب معرفة مصدر الدين، هل هو قرض بنكي ام اصدار لسندات.

تكلفة القروض البنكية

الوفر الضريبي

إذا توافرت لديك البيانات التالية عن هيكل القروض البنكية لأحدي الشركات المصرية، احسب تكلفة القروض البنكية علما بان معدل ضريبة الشركة 40 %.

تقدير تكلفة القروض البنكية يتطلب حساب متوسط للفائدة المدفوعة لهذه القروض مع ضرورة مراعاة الوزن النسبي لكل قرض الي اجمالي القروض البنكية كما يلي:

اجمالي القروض البنكية = 500000 + 1200000 + 750000 + 900000 = 3350000 ح

حساب متوسط للفائدة المدفوعة لهذه القروض مع ضرورة مراعاة الوزن النسبي لكل قرض كما يلي:

تكلفة القروض البنكية قبل الضريبة =

تكلفة القروض البنكية بعد الضريبة = 9.5 %× %60 = 5.7%

تكلفة السندات

لتقدير تكلفة السندات هناك العديد من المفاهيم الواجب التعرف علبها وهي: صافي حصيلة الطرح net proceeds وتمثل صافي القيمة التي تحصل علبها الشركة في حالة اصدار الورقة المالية وطرحها للمكتتبين. وتمثل هذه القيمة اجمالي قيمة الطرح مخصوم منها تكلفة الإصدار flotation cost والتي تشمل تكلفة الاكتتاب Underwriting costs (عمولة البنوك الاستثمارية) والمصاريف الإدارية administrative costs (المصاريف القانونية والمحاسبية)

ملحوظة: بقتصر هذا الجزء علي السندات ذات معدل كوبون ثابت، في حالة ما اذا كان معدل الكوبون متغير Free Floating او مرjبط بمؤشرما فانه يصعب تقدير تكلفة السندات؛ كذلك اذا ما كانت السندات المصدرة لها خصائص إضافية مثل خاصية التحول لأسهم Conversation او خاصية الاسترداد قبل تاريخ الاستحقاق Callable bonds او خاصية البيع بثمن محدد Put Provision فهذا يتطلب حساب العائد حتي الاستحقاق وتعديله في ضوء تنبؤات المستثمر.

يمثل العائد حتى الاستحقاق معدل العائد السنبي للمستثمر بافترض شرائه لسند الان والاحتفاظ به حتي تاريخ استحقاق السند.

قامت إحدى الشركات بإصدار سندات لتمويل احدى مشروعاتها، آذا علمت ان القيمة الأسمية للسند 1000 جنيه، تستحق بعد 10 سنوات؛ ومعدل الكوبون 7%. بافتراض ان معدل العائد في السوق للسندات ذات نفس مستوى المخاطرة أعلي من 7% فان الشركة ستقوم بإصدار وبيع هذه السندات ب 966 جنية (أي بخصم اصدار)؛ إذا كانت تكلفة الإصدار 2% من القيمة الاسمية فهذا يعني ان صافي حصيلة الإصدار= حصيلة الإصدار – تكلفة الإصدار = 966 – (1000 * 2%) = 946 جنيه.

تكلفة الديون طويلة الأجل قبل الضرائب – تمثل تكلفة الديون التي تتحملها الشركة عند الحصول على ديون طويلة الأجل يمكن تقدير هذه التكلفة بواسطة الاعتماد على العائد حتى الاستحقاق YTM) Yield to maturity) لسندات الشركة او سندات الشركات الأخرى مماثلة المخاطرة. من وجهة نظر الشركة فان العائد حتى الاستحقاق يمثل تكلفة التدفقات المالية الناتجة عن اصدار السندات. السؤال الان كيف يمكن تقدير العائد حتى الاستحقاق الخاص بالسندات المصدرة لتحديد تكلفة الديون؟ والإجابة انه يمكن الاعتماد على Financial Calculator أو برنامج ال Excel لتقديرالعائد حتى الاستحقاق، ولكن أبضا يمكن الوصول لنتيحة تقديرية باستخدام المعادلة التالية التي قام بتطويرها (1982) Hawawini and vora :

يتضح من المثال السابق ، ان تكلفة السندات قبل الضرائب تساوي 7.8% ولم يتم افتراض ان معدل كوبون السند Coupon Rate هو تكلفة السندات، فمعدل كوبون السند يمثل العقد المبرم بين مصدر السند وحامل السند، بينما تم الاعتماد علي العائد حتي الاستحقاق لأنه بشكل عام يمثل التكلفة الحقيقية للسند وبعكس التغيرات التي حدثت في الأسواق المالية منذ اصدار السند حتي وقت اتخاذ المستثمر قرار بيعه أو شرائه؛ كما انه في هذا المثال هناك اختلاف بين القيمة الاسمية للسند وصافي حصيلة الطرح؛ بمعني اخر هناك اختلاف بين مقدار الاموال المتحصل عليها من طرح السندات والقيمة واجبة السداد عن الاستحقاق.

بالرجوع الي مثال 3، بفرض ان معدل الضريبة الخاضعة له الشركة 25% اوجد تكلفة السندات بعد الضريبة؟

الحل: بتطبيق المعادلة السابقة الخاصة بتكلفة الديون طويلة الأجل بعد الضرائب وهى

تكلفة السندات بعد الضريبة = تكلفة الدين × (1- معدل الضريبة) 7.8 % × (1 – 25 %) = 5.85%

أي ان صافي تكلفة السندات بعد الأخذ في الاعتبار الوفر الضريبي المحقق من الاعتماد على الديون يساوي 5.85%

تكلفة الأسهم الممتازة

الأسهم الممتازة — كما سبق الإشارة مسبقا – هي ورقة ماليه Hybrid بمعني انها نجمع بين خصائص الأسهم العادية وخصائص السندات في نفس الوقت. فالأسهم الممتازة مثل الأسهم العادية من حيث تملك صاحب السهم لحصة في الشركة تماثل القيمة الاسمية للأسهم التي يمتلكها المستثمر، بالإضافة انها مثل السندات من حيث ان حامل السهم له الأولوية في توزيعات ثابته للارباح (مثل السندات) توزع قبل توزيعات الأرباح على حملة الأسهم العادية.

بافتراض ان إحدى الشركات قامت بإصدار أسهم ممتازة لتمويل أحد مشروعاتها بقيمة اسميه 100 جنية ومعدل توزيع للارباح 15%. هذا يعني ان كل سهم له حق في توزيعات الأرباح على الأسهم الممتازة يساوي 15 جنيه (100 × 15%)؛ ومن الممكن ان يتم اصدار الأسهم دون ذكر معدل العائد والاكتفاء بالإشارة الي ان التوزيعات السنوية لكل سهم تساوي 15 جنيها.

تكلفة الأسهم الممتازة تمثل نسبة التوزيعات السنوية للسهم الممتاز الي صافي حصيلة اصدار السهم في حالة اصدار السهم جديدة؛ او نسبة التوزيعات السنوية للسهم الممتاز الي القيمة السوقية للسهم الممتاز في حالة تقدير تكلفة اسهم سبق اصدارها.

بافتراض ان إحدى الشركات قامت بإصدار أسهم ممتازة لتمويل أحد مشروعاتها بقيمة اسميه 100 جنية ومعدل توزيع للارباح 23%. فاذا علمت ان تكلفة الطرح 7 جنيهات للسهم الواحد؛ فما هي تكلفة الأسهم الممتازة كمصدر تمويل المشروع؟
لإيجاد تكلفة الأسهم الممتازة يجب اتباع الخطوات التالية:

1. إيجاد صافي قيمة الطرح = 100 – 5= 95 جنية

2. التعويض فى المعادلة السابقة

أي ان تكلفة الاعتماد على الأسهم الممتازة كمصدر تمويل 24.7%؛ ومن الملاحظ انها تفوق تكلفة الاعتماد على السندات؛ يرجع ذلك الي الوفر الضريبي المحقق من الاعتماد على السندات.

تكلفة الأسهم العادية

تكلفة الأسهم العادية تمثل معدل العائد المستخدم من قبل المستثمرين لخصم التدفقات النقدية المتوقعة من السهم لتحديد قيمته في السوق. تنعدد اشكال التمويل باستخدام حقوق الملكية بين الاعتماد على الأرباح المحتجزة او اصدار أسهم عادية جديدة: بغض النظر عن كيفية استخدام حقوق الملكية في تمويل المشروعات، كلاهما يتطلب أولا تقدير تكلفة الأسهم العادية.يستعرض هذا الجزء نموذجين يمكن استخدماهما لتقدير تكلفة الأسهم العادية ، الأول يعتمد على نمودج تقييم الأسهم باستخدام معدل نمو ثابت و الثاني يعتمد على نموذج تسعير الأصول الرأسمالية CAPM

استخدام نموذج تقييم الأسهم باستخدام معدل نموثابت Constant Growth Valuation Model – Gordon

سبق وتم الإشارة الي ان قيمة السهم تعادل القيمة الحالية لكافة توزيعات الأرباح المستقبلية، وايضاً تم الإشارة الي ان هناك عدة نماذج لتقييم او لتحديد قيمة السهم منها نمودج تقييم الأسهم بالاعتماد على معدل نمو ثابت.

تكلفة الاسهم العادية باستخدام نماذج تسعير الاصول الرأسمالية Capital Asset Pricing Model CAPM.

بعكس نموذج تسعير الأصول الرأسمالية CAPM العلاقة بين معدل العائد المرغوب من قبل المستثمر r s والمخاطر النظامية nondiversifable risk بالاعتماد علي بيتا(b) فاستخدام نمو`ج تسعير الأصول الرأسمالية يوضح معدل العائد المرغوب من قبل المستثمر بدلالة معدل العائد الخالي من المخاطر R F؛ علاوة مخاطرة السوق، والمخاطر النظامية للسهم والتي لا يمكن تجنبها باستخدام السياسات المختلفة لتنويع المخاطر التي يمكن للمستثمر الاعتماد عليها:

[( r s = R F + [b× ( r m – R F

المخاطر المنتظمة للشركة = b
معدل العائد المرغوب من قبل المستثمر = r s
معدل عائد الخالي من المخاطر = R F
معدل عائد محفظة السوق= r m
علاوة مخاطرة السوق= r m – R F

تعرف( r m – R F) بانها علاوة مخاطرة السوق؛ وهي تعكس مقدار العائد الإضافي المرغوب من قبل المستثمر كتعوبض لقيامة بالاستثمار في محفظة السوق بدلا من الأوراق المالية خالية المخاطرة. اما [(b× ( r m – R F] فهي علاوة مخاطرة الاستثمار في اصل ما؛ وهي تعكس مقدار المخاطرة المنتظمة للاصل والعائد الإضافي المحقق من الاستثمار في ذلك الأصل مقارنة بالأصول خالية المخاطرة مثل السندات الحكومية.

تكلئة الأرباح المحتجزة

الأرباح المحتجزة يمثل المقدار المحتجز من أرباح الشركة بغرض اعادة استثماره في الشركة. فأي شركة تحقق أرباح تكون بصدد اتخاذ قرار مهم بمقدار الأرباح التي سيتم توزيعها على المستثمرين والمقدار المحتجز لإعادة استثماره في أنشطة الشركة.بافتراض ان الشركة في حاجة الي مقدار معين من الأموال لتمويل أحد مشروعاتها بشكل خاص او أنشطتها بشكل عام دون الاعتماد على الديون، في هذه الحالة تكون الإدارة بصدد الاختيار بين إصدار أسهم جديدة وتوزيع أرباح على حملة الأسهم، او احتجاز الأرباح وعدم دفع أي توزيعات للارباح لهذا العام.

من الخطأ افتراض ان الأرباح المحتجزة أموال بلا تكلفة . فاذا كانت الأرباح المحتجزة كمصدر تمويل لا تحتاج الي أي مصاريف إضافية لاستغلالها كمصاريف اصدار أسهم جديدة علي سبيل المثال، ولكن بالنسبة للمستثمر هناك تكلفة الفرصة البديلة التي تتمثل في عدم توزيع هذه الأموال على حملة الأسهم وإتاحة فرصة استثمار هذه الأموال بمعرفة حملة الأسهم. لذا فان تكلفة الأرباح المحتجزة تساوي تكلفة الأسهم العادية؛ حيث لا توجد ضرورة لاحتساب مصاريف الطرح لعدم تحمل الشركة لهذه المصاريف.

الخلاصة : تكلفة الأرباح المحتجزة تساوي تكلفة الأسهم العادية

التكلفة المرجحة لهيكل رأس المال: (Weighted Average cost of Capital (WACC

بعد التعرف على كيفية تقدير تكلفة مصادر التمويل المختلفة؛ يمكن الان تقدير التكلفة الكلية لهيكل رأس المال باستخدام التكلفة المرجحة لهيكل رأس المال؛ وهي تمثل متوسط التكلفة المتوقعة لهيكل رأس المال في الأجل الطويل؛ والحد الأدنى للعائد الواجب تحقيقه من استخدام أصول الشركة للحفاظ على القيمة السوقية لأسهم الشركة. من المعروف ان قيمة الشركة = القيمة السوقية لحقوق الملكية + القيمة السوقية للديون؛ اذن يمكن تقدير التكلفة المرجحة لهيكل راس المال باستخدام المعادلات التالية:

مثال – إذا علمت ان الاوزان النسبية لمصادر التمويل كما يلي: الديون طويلة الاجل 40%؛ الأسهم الممتازة 20 %و حقوق الملكية العادية 40 .%اوجد التكلفة المرجحة لهيكل رأس المال.
مع العلم ان :
أ – تكلفة الديون طويلة الأجل 5.58%
ب – تكلفة الأسهم الممتازة 24.7 %
ج – تكلفة الأرباح المحتجزة = 25.9 %
د – تكلفة الأسهم الجديدة 28.25%

الحل: يتم تقدير التكلفة المرجحة لهيكل رأس المال كما يلي:

1 .حساب الوزن النسبي لكل مصدر من مصادر التمويل طويلة الأجل الي اجمالي مصادر التمويل طويلة الاجل.
2 .ضرب تكلفة المصدر في الوزن النسبي للمصدر
3 .جمع التكاليف المرجحة (ناتج الخطوة 1 و 2)

كيفية حساب رأس المال

محتويات

كيفية حساب رأس المال

في كلّ مشروع صغيراً كان أم كبيراً، يجب حساب مقدار رأس المال، وهو مقدار من المال يخصّص لاستثماره في مشروع معيّن، ويكون مملوكاً لصاحب المشروع، ومن دون توفير رأس المال لا يستطيع المشروع النجاح، وتثبيت جذوره على أرض الواقع، ويتمّ حساب رأس المال بعدّة طرق، سنعرّفكم عليها في هذا المقال، ولكن لا بدّ من التعرّف في البداية على أنواع رأس المال الموجودة.

أنواع رأس المال وطرق حسابها

رأس المال الثابت

وهو المبلغ المدفوع في تجهيز الأساسات المبدئيّة للمشروع، وهي عبارة عن المواد التي لا تتغيّر، ولا تدخل في التبادل التجاري، أو الاستهلاك ضمن دورات الإنتاج، والتي يتمّ استخدامها في إنتاج السلع والخدمات المختلفة، ومن أهمّ الأمثلة على رأس المال الثابت في معظم النشاطات الاقتصاديّة: الأرض، والأبنية والمنشآت، والآلات، والأجهزة، والطاقة المحرّكة، والتجهيزات، والمواد الأوّلية، والمواد المساعدة.

رأس المال المتحرك

وهو المال الذي يتم دفعه مقابل العمل، ويشكّل أجور العمال والمواد الخام، ومن خلاله يتم النمو الرأسمالي في المشروع، حيثُ يدخل في دورة اقتصاديّة متجدّدة.

رأس المال المكتسب

وهو مبلغ من المال يتم الحصول عليه من أرباح المشروع، ثمّ يتم تخزينه لمواجهة أي مشكلة مادّية يمكن أن تحدث مستقبلاً، بالإضافة إلى استخدامه في الحالات الطارئة مثل الأعطال، ويختلف هذا المال عن رأس المال الأساسي، والمدفوع في بداية المشروع.

رأس المال المغلق

وهو رأس المال المغلق على عدد معيّن من المستثمرين، دون إضافة أيّ حصص جديدة، ولا يخرج منه أي حصّة لمستثمر مشترك فيه إلا في حالة انتهاء الاستثمار، ويحدّد ثمن النصيب في استثمار رأس المال المغلق، على أساس قيمة الاستثمار، وبناءً على سعره في السوق من خلال العرض والطلب.

رأس المال المفتوح

وهو النظام الرأسمالي، والذي يمكن فيه ردّ حصص المشاركة أو إصدار أسهم جديدة في أي وقت، على عكس رأس المال المغلق.

رأس المال المصرح به

وهو رأس المال المكتوب في العقد، وهو الحدّ الأقصى لرأس مال الشركة، والذي لا يمكن تغييره إلا بموافقة جميع المساهمين في المشروع، ويمثّل كذلك الحد الأعلى لقيمة الأسهم التي يمكن الاكتتاب بها.

رأس مال العامل

وهو مقدار الأصول المتداولة في المشروع، مأخوذ منه مقدار الخصوم المتداولة في المشروع، ويعبّر عن قدرة المنشأة على تمويل عمليّاتها المختلفة، وكذلك سداد التزاماتها الماليّة.

رأس المال المستثمر به

وهو رأس مال العامل مضافاً له جميع الأصول طويلة الأجل، وهو ما يعادل الخصوم طويلة الأجل مضافاً إليها حقوق الملكيّة، وهي تعبّر عن الحد الأدنى من العائد الذي يتوقّع تحقيقه من قبل المستثمرين والدائنين.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

الاستثمار عبر الإنترنت
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: