استخدام المتوسطات المتحركة في الفوركس

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

استخدام المتوسطات المتحركة في التداول

يعتبر مؤشر المتوسط المتحرك أو ما يسمى “موفينج أفريج” من أهم مؤشرات التداول حيث يمكنه توقع التحركات المستقبلية، لذا فيتوجب معرفة المزيد عنه من حيث طريقة استخدامه وتطبيقه والأنواع الخاصة به وفائدة كل نوع، كما يتم المقارنة بين أنواعه المختلفة لمعرفة الوقت المناسب لاستخدامه.

تعريف المتوسط المتحرك للأسعار

يعرف بأنه وسيلة لتخفيف حركة السعر بمرور الوقت وتحديد أهم أهداف الأسعار، وذلك يعني أنك تتخذ متوسط سعر الإغلاق للعملة “x” لبعض الفترات السابقة.

ولذا فنجد أن المؤشر يستخدم في المساعدة على توقع مستقبل الأسعار، فعن طريق النظر إلى ما ينحدر من المتوسط المتحرك نستطيع التوقع لمدة عام بشأن حركة السعر نحو الاتجاه الصعودي ومعرفة مدى ارتفاعه، كما يساعد على التحرك السلس في متوسط السعر.

وتوجد أنماط متنوعة من مؤشر الموفينج أفريج، وستتم الإشارة إلى أكثر الأنواع أهمية واستخدامًا وتتمثل في المتوسط المتحرك الأسي أو السريع، والمتوسط المتحرك البسيط.

المتوسط المتحرك البسيط Simple Moving Average:

يعد أبسط أنواع الموفينج أفريج ويرمز له (SMA) وأطلق عليه هذا الاسم لأن معدل انتقال حركة السعر فيه يكون بطيء، ويحسب متوسط الأسعار في فترة زمنية محددة على حسب أسعار الإغلاق ثم يقسم العدد على الأيام في هذه الفترة، فعلى سبيل المثال إذا كنت تحسب متوسط الأسعار على فترة زمنية “ساعة” فإنك تضيف آخر أسعار الإغلاق لخمس ساعات فيصبح لديك المتوسط المتحرك البسيط ويمكن تطبيق ذلك على أي فترة زمنية تفضلها.

ويمنحك احتساب متوسط التحرك فرصة اتخاذ القرارات الصائبة في التداول مما يجعلك تحقق مكاسب كبيرة لذا فيعد فهم كيفية التحرك واحتساب متوسطات هذا النوع أمر هام وضروري، ومن المعروف أن تسميته بالبسيط أو البطيء ترجع إلى حديثه عن معدلات سعرية خلال فترة زمنية ماضية.
ويتضح من ذلك أن المعدلات المؤثرة في المخطط أعلاه “الموفينج” تعمل على الكشف عن الشعور العام للسوق في الفترة الحالية بدلًا من معرفة السعر الآن لأن المعدل المؤثر يكسبك رأي أعمق بشأن توقع سعر العملة في المستقبل.

المتوسط المتحرك الأسي أو السريع Exponential Moving Average:

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

يعتبر النوع الثاني من أنواع المتوسطات من حيث الأهمية والاستخدام، ويتم الإشارة إليه برمز (EMA)، وتظهر أهمية هذا النوع بشكل واضح في ظل وجود الجانب السلبي للمتوسط المتحرك البسيط والذي يتمثل في التحرك بمتوسطات بسيطة جدًا مما يعرضها للطفرات.

وسيتم التوضيح أكثر بالمثال التالي:
إذا تم رسم 5 مستويات في 5 فترات سابقة وأسعار الإغلاق للأيام الخمسة الأخيرة على الرسم البياني اليومي لليورو مقابل الدولار الأمريكي سيكون كما يلي:

اليوم 1: 1.2345
اليوم 2: 1.2350
اليوم 3: 1.2360
اليوم 4: 1.2365
اليوم 5: 1.2370

وسيتم حساب المتوسطات عن طريق المتوسط المتحرك البسيط كما يلي:
(+1.2345 1.2350 1.2360 1.2365 1.2370) / 5 = +1.2358

وعلى سبيل المثال إذا أخذنا اليوم الثاني وكان سعر الإغلاق فيه 1.2300 فإن نتيجة المتوسط المتحرك البسيط ستكون أقل بكثير، ونستنتج من ذلك أن المتوسط المتحرك الأسي يوضح الصورة بشكل أعمق ويعطي معلومات أدق وأفضل للفترات الماضية بينما يعطي المتوسط المتحرك البسيط نتائج بسيطة، وعامة فإن ما يهم العديد من المستثمرين هو معرفة الأداء في الوقت الحالي وليس ما يقومون به في الأسبوع أو الشهر الماضي.

إيجابيات وسلبيات المتوسطات المتحركة

أولًا: المتوسط المتحرك الأسي EMA

الميزة: تتمثل ميزة المتوسط المتحرك الأسي في إعطاء معلومات سريعة حول حركة السعر إذ يمكّنك من تحديد الاتجاه في أقل وقت مما يؤدي إلى تحقيق مكاسب كبيرة وهو ما يجعل استخدامه على فترة قصيرة طريقة جيدة.
العيب: نظرًا لطريقة عمله السريعة التي تتمثل في إعطائه معلومات سريعة عن حركة السعر فقد تكون عرضة لمعلومات خاطئة وغير حقيقية فربما تتأكد أنك في الاتجاه الصحيح ثم يصدمك الارتفاع أو الهبوط المفاجئ في الأسعار مرة واحدة دون إنذار مسبق وسيصحب ذلك عواقب وخيمة.

المتوسط المتحرك البسيط SMA

الميزة: تكمن ميزة هذا المتوسط في أنه يعطي معلومات بطيئة حول حركة السعر مما يؤدي إلى حمايتك من عدم وضوح الصورة حول السوق، ولكن من الأفضل أن يتم استخدامه على المدى البعيد لتفادي المخاطر.
العيب: قد يتسبب في ضياع الكثير من الفرص وفقًا للمعلومات البطيئة التي تكون سببًا في دخولك السوق بتداول في مرحلة متأخرة.

ومما سبق نستنتج أن الأفضلية بين المتوسطين ترجع إليك كمتداول ووفقًا لما تبحث عنه، فإذا كنت تريد معرفة الاتجاه العام للسوق ستفضل استخدام المتوسط البطيء، وإذا كنت تريد التعرف على الفرص السريعة لبدء التداول فستختار المتوسط السريع، ولكن يلجأ العديد من المتداولين إلى استخدام أكثر من متوسط للحصول على أفضل فرص للتداول.

أهم النقاط حول المتوسط المتحرك Moving Average

يعرف المتوسط المتحرك بأنه متوسط سعر حركة السوق خلال فترة معينة.
يوجد أنواع كثيرة للمتوسط المتحرك ولكن النوعين الأكثر استخدامًا هما: المتوسط المتحرك الأسي والمتوسط المتحرك البسيط.

يعد المتوسط المتحرك البسيط أبسط المتوسطات لكنه عرضة للسقطات.

يعطي المتوسط المتحرك السريع معلومات أسرع فتتوفر فرص أكثر للمتداولين، فإن ما يهم المتداولون هو معرفة مؤشر الأداء حاليًا أكثر مما فعلوه خلال الأسبوع أو الشهر الماضي.

يعتبر المتوسط المتحرك البسيط أكثر مرونة في إعطاء المتوسطات عن المتوسط المتحرك السريع.

يعطي المتوسط السريع اتجاهات في وقت مبكر نظرًا لسرعته ولكن قد ينتج عن ذلك معلومات خاطئة.

على الرغم من تمتع المتوسط المتحرك البسيط بنسبة كبيرة من الأمان إلا أنه قد يكون سببًا لدخول السوق في مرحلة شرائية أو بيعية متأخرة.

وأخيرًا يجب أن يتم استخدام أكثر من متوسط متحرك للحصول على أفضل الأسعار والمتوسطات لبدء التداول.

تطبيق استراتيجيات المتوسطات المتحركة في التداول

أحد أكثر الطرق شيوعاً للتداول في سوق فوركس، أو أي سوق مالي، هو استخدام استراتيجية تداول المتوسطات المتحركة. إن حجم الاستراتيجيات التداولية المتاحة باستخدام المتوسطات المتحركة غير معروف ويمكن النقاش في هذا الموضوع إلى ما لا نهاية. سوف أتطرق في هذا المقال إلى بعض الطرق الأكثر شيوعاً لاستخدام المتوسطات المتحركة كاستراتيجية تداول، وميزات وسلبيات استخدامها.

المتوسط ​​المتحرك هو تقنية للحصول على فكرة شاملة عن الاتجاهات في مجموعة البيانات؛ هو متوسط ​​أي مجموعة فرعية من الأرقام. المتوسط ​​المتحرك مفيد للغاية للتنبؤ بالاتجاهات طويلة المدى. يمكنك حسابه لأي فترة زمنية. على سبيل المثال، إذا كانت لديك بيانات مبيعات لمدة ثلاثين عامًا، يمكنك حساب متوسط ​​متحرك لمدة ست سنوات ومتوسط ​​متحرك خمس سنوات ومتوسط ​​متحرك لمدة اربع سنوات وما إلى ذلك. غالبًا ما يستخدم محللو سوق الأسهم متوسطًا متحركًا لمدة 50 أو 200 يومًا لمساعدتهم على رؤية الاتجاهات في سوق الأسهم و (نأمل) التنبؤ بالمكان الذي تتجه إليه الأسهم.

يمثل المتوسط ​​قيمة “متوسط” لمجموعة من الأرقام. المتوسط ​​المتحرك هو نفسه تمامًا ، ولكن يتم حساب المتوسط ​​عدة مرات لعدة مجموعات فرعية من البيانات. على سبيل المثال ، إذا كنت تريد متوسطًا متحركًا لمدة عامين لمجموعة بيانات من 2000 و 2001 و 2002 و 2003 ، فستجد متوسطات للمجموعات الفرعية 2000/2001 و 2001/2002 و 2002/2003. عادة ما يتم رسم المتوسطات المتحركة ويتم تصورها بشكل أفضل.

نظام تقاطع المتوسطات المتحركة

نظام تقاطع المتوسطات المتحركة هو بلا شك الطريقة الأكثر شيوعاً التي سوف ترى من خلاها استخدام المتوسطات المتحركة. هذا النظام هو عبارة عن مزيج من اثنان على الأقل من المتوسطات المتحركة بفواصل مختلفة. هناك المتوسطات المتحركة الأسرع والتي تستخدم لتحديد النمط قصير الأجل، والمتوسطات المتحركة الأبطئ التي تحدد النمط طويل الأجل. الفكرة هي نه عندما يعبر المتوسط المتحرك لتفرة قصيرة فوق المتوسط المتحرك لفترة طويلة، فإن الزخم يزداد نحو الأعلى والمشترين يدخلون إلى السوق ويستمرون بالدفع للأعلى. بالطبع، العكس صحيح كذلك. إن عبر المتوسط المتحرك لفترة قصيرة تحت المتوسط المتحرك لفترة طويلة، فإن ذلك مؤشر للبدأ بالبيع.

كما ترون على الرسم البياني أعلاه، فإن المتوسط المتحرك يتقاطع ثلاث مرات مختلفة. سوف يقوم المتداولون ببساطة بالبيع والشراء في كل مرة يحصلون فيها على تقاطع. وبسبب هذا، يكون المتداول دائمًا في السوق. وكملاحظة جانبية، أود أن أشير إلى أنك تحتاج إلى كلا المتوسطين المتحركين إما إلى الأعلى أو الأسفل لإعطاء إشارة أفض، حيث أن هذا هو نظام تتبع النمط، ما يعني أن تحصل على تقطيع في سوق جانبية حيث يمكن للمتوسطات المتحركة التحرك ذهابا وإيابا بشكل عشوائي.

الدعم أو المقاومة الديناميكية

يمكن أيضًا استخدام المتوسطات المتحركة لتحسين الأنظمة للحصول على التداول الأفضل. على سبيل المثال، غالباً ما يستخدم المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم كأداة لإيجاد الاتجاه، ويعرف كذلك كمستوى دعم أو مقاومة، خاصة على الرسم البياني اليومي. هذا لأنه يمثل 200 يوم عمل على مدار السنة. إذا حول المتوسط المتحرك لـ 200 يوم مساره نحو الأعلى، فأنت تتطلع لشراء الأصل، وبالطبع العكس صحيح. هناك أيضًا متوسطات متحركة يستخدمها الناس بشكل كبير، بما في ذلك المتوسط المتحرك لفترة 50 و100 يوم.

كما نرى على الرسم البياني أعلاه، كان هناك رد فعل على المتوسط ​​المتحرك 200 على الرسم البياني اليومي أكثر من مرة. ومع ذلك، أود أن أشير إلى أن المتوسط ​​المتحرك في حد ذاته ليس عادة سبباً للمشاركة. عليك معظم الوقت أن تبحث عن حركة السعر مع ذلك المتوسط ​​المتحرك لعمل نسخة احتياطية من قرار التداول الخاص بك.

فوائد استخدام استراتيجية التداول بالمتوسط ​​المتحرك

تعتبر بعض استراتيجيات التداول الأكثر شيوعًا مربحة نظرًا لأن العديد من الأشخاص الآخرين يستخدمونها. في نهاية الأمر، إذا كانت استراتيجية بسيطة تدر الأرباح بمرور الوقت، فهي جذابة لمعظم الناس. بالإضافة إلى ذلك، فإن معظم أنظمة التداول بالمتوسطات المتحركة بسيطة للغاية، وهي جذابة للغاية لأنها تسمح للمتداولين الجدد بالمشاركة. علاوة على ذلك، فإن أنظمة المتوسطات ​​المتحركة جذابة جدًا لمن يعتمدون استراتيجية التداول الخوارزمية، الذين سيشترون أو يبيعون تلقائيًا بمتوسطات أساسية. هذا بسبب أنها أظهرت أنها استراتيجية مربحة.

يمكن للمتوسطات المتحركة والإستراتيجية المناسبة أن تجعلك متزامناً مع الاتجاه العام للأسواق. هذا بالطبع أمر حاسم لأن تكون متداول رابح على المدى الطويل. تميل استراتيجيات المتوسط ​​المتحرك إلى أن تكون ميكانيكية إلى حد ما، لذلك تجعل التداول أكثر بساطة بالنسبة لأولئك الذين يميلون لمواجهة “الشلل بسبب التحليل”.

بعض سلبيات استخدام استراتيجية التداول بالمتوسط ​​المتحرك

كما هو الحال مع كل الأشياء، هناك إيجابيات وسلبيات على حد سواء. تميل استراتيجيات المتوسط ​​المتحرك إلى أن تصبح متقطعة وجانبية كما أشرت سابقاً، وهذا هو أحد أكبر نقاط الضعف. وبسبب هذا، كثيرًا ما يضيف الأشخاص مؤشرات أخرى مثل المذبذب لتحديد ما إذا كان التقاطع قابلاً للتطبيق أم لا. بالإضافة إلى ذلك، يميل الناس إلى إضافة الكثير إلى استراتيجيات المتوسط ​​المتحرك حيث لا يكون لديهم بالضرورة معدل ربح مرتفع، لكن المكاسب تفوق بكثير الخسائر. هذه واحدة من أكبر المشكلات في تداول هذه الاستراتيجيات: يحتاج المتداول إلى أن يكون قادرًا على التداول في النظام دون أن يهتز بعد بعض الخسائر. يجب ببساطة أن يثقوا في بقاء النظام على المدى الطويل، وهذا أمر صعب عادة بالنسبة لمعظم المتداولين. يتطلب الأمر الكثير من الإمكانيات النفسية للتعلق بهذه الأنظمة على المدى الطويل.

واحدة من أهم سلبيات هذه الأنظمة هي أيضا أنها عادة ما يتم اكتشافها في وقت مبكر من مهنتك التجارية. يميل المتداولون الجدد للقفز من نظام إلى آخر، لذلك لن يبقوا في النظام نفسه لفترة كافية لتحقيق المكاسب. سيؤدي ذلك عادة إلى تعكيرهم لتحريك استراتيجيات المتوسط ​​على المدى الطويل.

رأيي في استراتيجيات التداول باستخدام المتوسطات المتحركة

أعتقد أن ​​استراتيجيات التداول بالمتوسط المتحرك تعمل بشكل جيد للغاية على المدى الطويل. ومع ذلك، ما إذا كان المتداول قادر أن يصمد على تلك الصفقات أم لا، أمر مختلف تماما. يجب أن تنظر داخل نفسك لمعرفة ما إذا كان يمكنك التعامل مع نسبة فوز أقل. لا يمكن لمعظم المتداولين القيام بذلك، وهذا هو السبب في أن هذه الأنظمة تحصل على قدر ضئيل من السمعة. إذا كان لديك الكثير من الصبر، فالربحية موجودة منذ عدة عقود. هذا هو السبب في أن هذه الأنظمة أصبحت أساسية للمتداولين بمرور الوقت. السؤال هو ما إذا كان يمكنك التعامل معها أم لا.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

المتوسطات المتحركة (Moving Averages)

المتوسطات المتحركة هي واحدة من أقدم تقنيات التحليل الفني وأكثرها انتشارًا، وتستخدم بشكل رئيسي كأداة لملاحقة الاتجاه (Trend Following) .

نوع المؤشر: من المؤشرات الاتجاهية (Trend Indicators).

المتوسطات المتحركة هي حساب لمتوسط حركة السعر في فترة زمنية محددة، حيث تؤخذ مجموعة من البيانات السعرية لفترة محددة (كأسعار الإغلاق على سبيل المثال) وتجمع هذه الأسعار وتقسم على عددها فينتج منها رقم يكون هو المتوسط المتحرك.

هناك أكثر من نوع من المتوسطات المتحركة وأشهرها هي:

  • المتوسط المتحرك البسيط (Simple Moving Average) أو (SMA).
  • المتوسط المتحرك الأسي (Exponential Moving Average) أو (EMA).

المتوسط المتحرك البسيط (Simple Moving Average):

هو عبارة عن متوسط للأسعار في فترة زمنية محددة، ويمكن حسابه على أساس أسعار الإغلاق أو الافتتاح أو الحد الأدنى والأعلى للسعر، ولكن يفضل احتسابه على أسعار الإغلاق نظرًا لأهميتها.

ولحساب المتوسط المتحرك البسيط تؤخذ أسعار الإغلاق لفترة معينة ( 50 يوم مثلًا) ثم يتم جمع هذه الأسعار وقسمتها على الفترة (50) .

وبشكل عام كل ما عليك هو اختيار الفترة الزمنية للمتوسط المتحرك في برنامج الرسوم البيانية لديك، وسيتم إدراج المتوسط على الرسم البياني تلقائيًا.

المتوسط المتحرك الأسي (Exponential Moving Average):

نظرًا لأن المتوسطات المتحركة تتأخر إلى حد كبير عن حركة السعر، يستخدم المحللون أحيانًا المتوسط المتحرك الأسي الذي يعطي أهمية أكبر للأسعار الحديثة وذلك من خلال مجموعة من المعادلات للتغلب على التأخير في حركة المتوسط.

وجدير بالذكر أن الفرق بين كلا المتوسطين ليس كبيرًا جدًا ولكن يكون المتوسط الأسي أقرب إلى حركة السعر عن المتوسط البسيط، وهناك من المحللون من يفضل استخدام المتوسط الأسي على اعتبار أن إشاراته أكثر سرعة وتوافقًا مع السعر، وهناك من يفضلون المتوسط البسيط على اعتبار أن إشاراته أكثر مصداقية ولا يعطي الكثير من الإشارات الكاذبة مثل المتوسط الأسي.

واستخدام أي منهم بصفة عامة يجب أن يعتمد على مدى رد فعل السوق تجاه المتوسط المستخدم، فإذا كان أداء المتوسط البسيط أفضل مع السعر من المتوسط الأسي فيمكنك استخدام المتوساطت البسيطة. والعكس صحيح.

استخدامات المتوسطات المتحركة:

1- كسر السعر للمتوسط المتحرك.

يستخدم كسر السعر للمتوسط المتحرك كإشارة للشراء والبيع، فعندما يكسر السعر المتوسط المتحرك للأعلى تكون إشارة للشراء، والعكس في حالة الكسر لأسفل تكون إشارة بيع، لاحظ المثال التالي:

ويلاحظ أنه كلما زادت فترة المتوسط المتحرك كلما قلت الإشارات وازدادت دقتها والعكس في المتوسطات ذات الفترات القصيرة، وتعد أشهر المتوسطات التي تستخدم لهذا الغرض 20 و 50 و 89 و 150 و 200

2- تقاطع متوسطين متحركين.

يمكن استخدام تقاطع متوسطين متحركين لتوليد إشارات الشراء والبيع كما يلي:

إشارات الشراء: عندما يتقاطع متوسط قصير المدى مع متوسط طويل المدى للأعلى.

إشارات البيع: عندما يتقاطع متوسط قصير المدى مع متوسط طويل المدى للأسفل.

وأشهر المتوسطات التي تستخدم لهذا الغرض هي ( 5 ، 20 ) و ( 10 ، 50 ) ، لاحظ المثال التالي:

3- تقاطع ثلاثة متوسطات متحركة:

يمكن استخدام تقاطع ثلاثة متوسطات متحركة لتوليد إشارات الشراء والبيع، ومن أشهر تطبيقاتها استخدام تقاطع المتوسطات ( 5 ، 10 ، 20 ) .

إشارات الشراء: تقاطع 5 مع 10 للأعلى، ثم تقاطع 10 مع 20 للأعلى بحيث يكون أعلاهم هو 5 يليه 10 ثم 20 .

إشارات البيع: تقاطع 5 مع 10 للأسفل، ثم تقاطع 10 مع 20 للأسفل بحيث يكون أعلاهم هو 20 يليه 10 ثم 5 ، لاحظ المثال التالي:

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

الاستثمار عبر الإنترنت
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: