تسديد الدين

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

تسديد الدين

كثيرون هم من تعرضوا لمسألة الديون ،، فأثقلت تلك الديون أنفسهم بالهموم ،، ودخلوا في دوامة لا تنتهي من الحلول المؤقته ،، فكلما خرجوا من حفره ،، جرفتهم ( الدحديره ) ،، ليظلوا قابعين بين فكي الرحى تطحنهم بلا رحمه ،، حتى أصبحت ايامهم كما الطحين في وجه الريح .

الدين ،، هم بالليل وثقل بالنهار ،، وهو سبب رئيسي لكثير من المشاكل الأسريه ،، بل هو كشف لأستار المرء ،، وهو من يضيع ماء الوجه .

عندما ننظر إلى حال صاحب الدين ،، نرى قرار قد أتخذ في ظروف معينه ( صحيح كان أم خطأ ) ولكن ذاك القرار نتج عنه وضع معين ،، كون كماشه ،، وأخرا إستسلام من قبل صاحب الدين لما آل إليه الحال .

بالتأكيد هناك خطأ ،، والواجب التفكير مليا وبهدوء للتخلص من نتائج هذا القرار الخاطىء ،، والذي نتج عنه أخطاء متراكمه .

وهنا يقفز إلى ذهننا تساؤل مهم ،، ألا وهو

هل يمكننا التخلص من الديون ،، وبأسرع مما نتوقع ؟؟

نعم يمكنك ،، وأقولها بيقين بعد مشيئة الله عز وجل ،، وتوفيقه لك بوضع خطه بديله لوضعك الراهن وأستبداله بخطوات عمليه يمكنك من خلالها تقليص الدين أو التخلص منه نهائيا .

دعونا نسولف مع بعض شويه ،، لنرى كيف يمكننا ذلك .

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

دوما البدايه يجب أن تكون بطلب المسانده ممن يمكنه بكن فيكون تبديل الأحوال

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخدريِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ : دَخَلَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ يَومٍ المَسْجِدَ فَإِذَا هُوَ بِرَجُلٍ مِنَ الأَنْصَارِ يُقَالُ لَهُ أَبُو أُمَامَةَ جَالِساً فِيهِ فَقَالَ : « يَا أَبَا أُمَامَةَ مَاليِ أَرَاكَ جَالِساً في المَسْجِدِ في غَيْرِ وَقْتِ صَلاةٍ ؟ » قَالَ : هُمُومٌ لَزِمَتْني وَدُيُونٌ يَا رَسُولَ اللهِ ، قَالَ : « أَفَلا أُعُلِّمُكَ كَلاماً إِذَا قُلْتَهُ أَذْهَبِ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمَّكَ ، وَقَضَى عَنْكَ دَيْنَكَ » ، فَقَالَ بَلى يَا رَسُولَ اللهِ ، قَالَ : « قُلْ إِذَا أَصْبَحْتَ وَإِذَا أَمْسَيْتَ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الْعَجْزِ وَالْكَسَلِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الْبُخْلِ وَالْجُبْنِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ غَلَبَةِ الدَّيْنِ وَقَهْرِ الرِّجَالِ » قَالَ : فَعَلْتُ ذَلِكَ فَأَذْهَبَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمِّي وَقَضَى عَنِّي دَيْني ) .

ومن هنا تكون البدايه الصحيحه

وبعدها سننطلق لبعض الأفكار التي قد تساعدك بمشية الله في تحقيق الأهداف أو بعضها ،، فالقليل خيرا من العدم ،، وبأخر السالفه هناك مقترح يمكن للبعض تطبيقه ،، وإن شاء الله فيه خير إن تم تطبيقه وفق الضوابط .

والآن ،، لكي تتخلص من ديونك يجب عليك البدء بتكوين نظره مستقبليه (( وواقعيه )) وأن لا تتعجل النتائج ،، فلا يوجد مبنى يبنى بيوم وليله .

يجب عليك أولا دراسة وضعك المالي والمديونيات المترتبه عليك ،، والمتطلبات الرئيسيه والفرعيه للعيش الكريم ،، بعيدا عن التسهيلات والأقساط التي إنتشرت فأضعنا قاعده من القواعد المهمه في الحياة ،، ألا وهي

مد رجولك على قد لحافك

فالأسراف ،، والكماليات ،، والمظاهر الكاذبه ،، والتوسع في الشراء بلا ميزانيه واضحه ومحدده ،، ومحاولة تحقيق الأحلام والأماني بطرق مختصره ،، والتعامل مع المؤسسات الربويه ،، جميعها أسباب لنسيان القواعد المهمه في حياتنا ،، والتوازن في المصروفات واللجوء للدين .

ومانلاحظه في مجتمعنا بصوره جليه ،، هو الأسراف والتبذير ،، وهما من الصفات السيئه ،، وقد قال الله تعالى ( ولا تبذر تبذيرا ( 26 ) إن المبذرين كانوا أخوان الشياطين )

كما نبهنا الله إلى أنه لا يحب المسرفين وهذا أمر عظيم ،، حين قال عز وجل ( وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ 141 ) الأنعام

من يقرأ معي هذه السالفه سيكتشف شيئا فشيئا مكامن الخلل ،، فدعونا نكمل السالفه ،، لنصل إلى الحلول بعد تشخيص الأسباب والمسببات .

رسولنا ومعلمنا محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم ،، أستعاذ من ( غلبة الدين وقهر الرجال ) ولذا أحرص على عدم التسويف في التسديد ،، وتذكر بأن دينك يعلق بذمتك فتعجل بالتخلص منه لا أن تسوف وتماطل به .

وهنا نلاحظ بأننا قد وضعنا قاعده أولى مهمه وهي التعجيل في سداد الدين لكي لا يتراكم ،، تتلوها الصدقه ،، ففي الصدقه خير عظيم ،، وقد نبهنا لذلك الرسول الأمين صلى الله عليه وسلم حين قال ( أتقوا النار ولو بشق تمره )

وقال الله تعالى ( وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلأنفُسِكُمْ ) البقره

والأيات والأحاديث كثيره في هذا المجال ،، ولكننا هنا نشير إلى ما تعلموه ونذكر بما غفلنا عنه ،، لتكون البدايه صحيحه .

حدد ديونك ومتطلباتك

إن من أهم الخطوات التي يجب عليك إتخاذها هو تحديد الديون والمتطلبات لتتمكن من عمل موازنه بينهما

أفتح حساب بنكي غير الذي تستخدمه ،، وخصصه لميزانية المنزل وأحتياجاتك ،، وحددها على أن لا تتجاوز 50 % من الراتب في البدايه ( إن كنت مسرف ) ثم قلصها ولو بتدرج ،، واستبقي الـ 50 % الأخرى لسداد الديون وعلى أن تترك الفائض في الحساب المستحدث كأدخار ولو بالقليل ،، ولا تنسى أن تدون كل شهر الفائض من حساب تسديد الديون لتتابع مدى تقدمك وتطبيقك للخطه .

المرأه ،، لها أهميه كبيره جدا في تطبيق خطة التخلص من الديون ،، وقد وجهنا رسولنا الأمين إلى أهمية المرأه في رعاية المنزل ،، وأهميتها في كثير من الأمور ،، حين نبهنا إلى أن ( المرأة راعية في بيتها ) ،، إذن لا يوجد حل إلا بالأتفاق مع الشريكه في البيت والحياة ،، و الأتفاق لا يكون إلا بالتفاهم والدراسه سويا بما يمكن الأستغناء عنه وأعداد خطه لمدة محدده يتم من خلالها تحديد المتطلبات الضروريه مع الوقوف على الحاجه الفعليه والأبتعاد عن الكماليات الغير ضروريه وتقليص كل مايمكن تقليصه ،، ومن الأهميه أن تكون المرأه هي المسؤوله في الشهور الأولى عن الميزانيه الخاصه بالمنزل ،، فإن نجحت في تطبيق ماأتفق عليه فيتم تسليمها المسؤوليه عن المصروفات الشهريه وإدارة ميزانية البيت ،، عن طريق تسليمها المبلغ المتفق عليه أو وضعه بحساب بنكي مستقل ويخصص للمصروفات الشهريه .

وقفنا على أرضيتين ،، صلبتين على عجاله ،، إن تمكنا من تطبيق ماجاء بهما ،، فمن اليسير تطبيق ماسيأتي ،، والذي نبدأه بتقليل المصروفات الثابته في البيت ،، ففي حال وجود خادمتين أو سائق ،، ويمكن التخلي عن السائق أو خادمه أو حتى الأثنتان ( في حال عدم الحاجه الملحه ) والبدء بالنظر إلى فاتورة الكهرباء والهاتف ،، والمسببات لأرتفاعهما ،، والبعد عن كل ماهو من الكماليات أو الديكورات ،، وتخفيض ميزانية الدعوات للغداء والعشاء ( ليس بخلا وإنما لترحم نفسك ) فالتبذير في الدعوات ووضع الموائد التي تكفي لعشرة أشخاص والمدعون ثلاثه أمر لا يقبله دين ولا منطق ولا عقل ،، ولذا وجب أن توضع مبادىء لا يمكن تجاوزها ،، والتفاهم على هذا الأمر ،، بل لا أبالغ في التخلص من الديون إن قلت ،، أنظر إلى بيتك ،، فإن كان غالي وأنت مديون ،، فقم ببيعه بالقيمة المناسبه ،، وأشترى بيتا يوفر لك حياة كريمه ،، ويساندك في التعجيل بسداد الدين ،، إن لم يسدده بأكمله ،، وإن كنت مستأجر ،، وإيجارك غالي ،، فأبحث عن المقبول والمنخفض الأيجار لتوفر عدة ألاف تساندك في خطة التخلص من الديون ،، بل دعوني أتمادى أكثر ،، فإن كانت سيارتك فخمه ،، ويمكنك بيعها بسعر مناسب وشراء سياره جيده ومناسبه وتوفر من هذه العمليه كم ألف ،، فلما لا ؟؟ المهم أن الهدف من تمادي أخوكم أبوعبدالله هو عدم التمادي في ترك قيد الدين على الرقبه وأعطاء كل ذي حق حقه .

دعونا نتوقف أمام بوابة المغريات الكثر التي حولنا ،، والتي أنصحك أن تغلقها ،، ولا تستلم لها ،، لتتجنب الأقساط والتقسيط ،، وتعامل مع النقد كلما كان متوافرا وللضروره ،، وحسب الخطه التي وضعتها لنفسك ،، وإياك إياك والبطاقات الأئتمانيه ،، تلك البطاقات المسمومه ،، فهي من المهالك لا كما صوروها .

وأخرا ،، لا تستدين لكي تدخل في مغامرات غير محسوبة النتائج ،، كالأسهم أو المشاريع الغير مدروسه ،، فبقائك معدم خيرا من أعدام نفسك بيدك .

بقي أن أقول : لا تقارن نفسك بغيرك ،، وأغرس هذا المفهوم لدى أسرتك ومن حولك ،، ورحم الله أمرء عرف قدر نفسه .

ربما يقول قائل : ابوعبدالله مصخها اليوم بسالفته .

واقول له : يمكنك أن تراها كذلك ،، ولكن تذكر ذلة وهوان وذهاب ماء وجه من أثقلته الديون ،، وتذكر إختفائه عن أعين الناس ،، وتذكر ،، هروبه من الكلمات اللاذعه والجارحه ،، وتذكر خجله وإنكساره أمام صاحب الدين ،، وستعلم أنني ما كتبت إلا القليل مما ينبغي فعله لتجنب كل ذلك ،، لا ،، لأرهق نفسي بأخر الليل ،، وإنما لتعود الطمأنينه والسعاده لمن اثقلته الديون .

أخي الحبيب ،، اختي الكريمه

لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ،، فلا تثقل حياتك بأمور زائله ،، وتذكر بأن المؤمن مبتلى ،، فلا تحزن ،، فالحزن يوقفك في موقعك سنين طوال ،، وأما الرضى والعمل والأجتهاد والبحث والدراسه والتفكر بأحولك وإعادة الحسابات ،، فإنها تقدمك خطوات للأمام بعد التوكل على الله عز وجل .

قال رسولنا المعلم وقائدنا وقدوتنا محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم ( سددوا وقاربوا ) أي حققوا الأهداف بتوازن ،، وأبدؤا من جديد ولا ضير إن بدأتم من جديد ،، فجديد مشرق خير من قديم مظلم .

ترشيد المصروفات + إعداد ميزانيه متوازنه للضروريات + تقليل البذخ والكماليات + التفكر ودراسة كل مرحله ومتابعة الدين = راحه ،، والراحه هنا ليست مجرد كلمه ،، وإنما كلمه لها معنى يعيه من اثقلته الديون .

والآن أقتراحي ( المفيد إن شاء الله ) في حال توافر الشروط ووضع ضوابط صارمه للتخلص من الدين

هناك من يدخل جمعيات بغرض توفير مبلغ معين لأي غرض ،، واقترح إنشاء

جمعية لتسديد الديون ( عائليه أو اصدقاء أو زملاء عمل )

ينشأها مجموعة ممن أثقلتهم الديون ،، وعلى أن يوضع لها نظام وتدرس ديون أعضائها ،، ويقدم الدين الذي فوائده مرتفعه ( حسب التفاهم ) أو بالقرعه ،، وعلى أن ينتخب شخص محدد لجمع الأموال الشهريه وتنظيم طريقة السداد للجهة مع التفاهم معها للتخفيض ورفع الفوائد عن الدين ،، ويشترط أن لا يتلقى عضو الجمعيه المبلغ بيده لضمان عدم تحقيق الهدف المنشود من إنشاء هذه الجمعيه ،، كما يجب أن يكون كل ذلك كتابة وتوثيق ،، وبأتفاق جميع الأطراف قبل البدء

هذه الفكره يمكنك من خلالها ،، البدء في التخلص من الفوائد المترتبه على الدين ،، أو التخلص منه نهائيا حسب المبالغ المدفوعه وقيمة الدين وعدد الأعضاء ،، ولتضمن عدم بقاء أية مبالغ لديك ،، قد تضيع نتيجة إغراءات أو ماتشتهيه النفس .

أسأل الله أن تكون سالفتنا اليوم مفيده ،، وأن تذكرنا جميعا بأمر مهم يجب علينا التعامل معه بجديه لطلب الراحه وللألتفات لما هو أهم ،، من عباده وسعاده وطمأنينه وسكون وبدايه جديده .

اللهم إني أعوذ بك من الهم والخزن ،، والعجز والكسل والبخل والجبن ،، وضلع الدين وغلبة الرجال

اللهم لاسهل إلا ماجعلته سهلاً وأنت تجعل الحزن إذا شئت سهلاً

اللَّهمَّ اكْفِني بحلالِكَ عَن حَرَامِكَ ،، وَاغْنِني بِفَضلِكَ عَمَّن سِوَاكَ

اللهم إني عبدك ،، و ابن عبدك ،، و ابن امتك ،، ناصيتي بيدك ،، ماض في حكمك ،، عدل في قضاؤك ،، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك ،، أو علمته أحدا من خلقك ،، أو أنزلته في كتابك ،، أو استاثرت به في علم الغيب عندك ،، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ،، و نور صدري ،، و جلاء حزني ،، و ذهاب همي

الديون في المنام وتفسير رؤية تسديد الدَّين في الحلم بالتفصيل

رمز الديون في المنام، الدائن والمدين في الحلم، تفسير المطالبة بالديون أو طلب الدَّين والاستدانة في المنام، معنى سداد وتسديد الديون وتحصيل أو استرداد الدين في الرؤيا، إضافة إلى تفسير إعطاء الدَّين في المنام وغيرها من حالات الحلم بالديون

يقال أن نوعين من الألم لا ينام المرء معهما، ألم الأسنان وألم الديون!، ولا بد أن من يرى نفسه مديناً في المنام سيشعر بثقل الرؤيا وكأنه مدينٌ في الحقيقة وإن لم يكن، فكيف ينظر مفسرو الأحلام إلى رؤية الدَّين في المنام؟
نقترب وإياكم أكثر من معنى رؤية الدَّين في المنام، وذلك من خلال تفسير رؤية طلب الدين والاستدانة في المنام، ومعنى أن يكون الرائي دائناً أو مديناً في الحلم، إضافة إلى تفسير المطالبة بالدَّين واسترداده وإعطاء الدَّين في المنام وغيرها.

المعنى العام لرؤية الدَّين في المنام

تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها أن الديون في المنام تفسَّر بحقوق الله وحقوق الوالدين وحقوق العباد، والهم الذي يكون بالتقصير في أداء هذه الحقوق.

ويقول ابن سيرين في تفسيره لرؤية الدَّين والديون أن تسديد الديون في الحلم يدل على أداء الحقوق، وقد يكون قضاء الدين في المنام دليلاً على صلة الرحم أو مساعدة المساكين، وربما دل تسديد الدين في المنام على تيسير الأمور المتعسرة أو التراجع عن قرار السفر (اقرأ عن رؤية السفر في المنام).
ويضيف الشيخ النابلسي أن رؤية الديون في المنام تدل على الهوان والمذلة، وقد تدل الديون في المنام على الذنوب والمعاصي التي يرتكبها الرائي، فمن رأى أنه مديون في الحلم وهو لا يعرف عن هذا الدَّين في الحقيقة فإنه يعاقب على معاصيه في الدنيا وتصيبه محنة نتيجة ذنوبه والله أعلم.
ولم يقدم الشيخ النابلسي أو ابن سيرين أكثر من ذلك عن رؤية الديون في المنام أو رؤية سدادها، وهنا يأتي دور مفسرة الأحلام في موقع حلوها لتقدم لكم مجموعة من الحالات التفصيلية لرؤية الدين وسداد الديون في المنام.

الدائن والمدين في المنام

ما معنى أن يكون الرائي هو الدائن أو أن يكون المدين في المنام؟
تقول مفسرة الأحلام في حلوها أن الدائن في المنام يؤدي ما عليه ويقوم بواجباته أولاً بأول، أما من كان في المنام مديناً فهو مهمومٌ وحزين بسبب تقصيره.
ومن رأى أنه غارق بالدَّين في الحلم فهو غارق في الذل أو في الهمِّ، كما تدل رؤية حساب الدين في المنام أن الرائي يحسب مسؤولياته وتقصيره، ومن رأى أن له ديوناً كثيرة عند الناس فله حقوق عندهم من غيبة أو نميمة.
والمدين للبنك في المنام مضطرب السلوك ومهموم، أما رؤية المحاكمة لعدم سداد الدين فتدل على تعرض الرائي للذل، ورؤية الكمبيالات والشيكات في الحلم هموم الرائي وأحزانه ودواعي دخوله السجن (تعرف على معنى دخول السجن في المنام).
ورؤية الميت مديناً في المنام فهو يحتاج للمسامحة والدعاء، أما رؤية الميت دائناً في الحلم فإن له حقوق تؤدى لورثته والله تعالى أجلُّ وأعلم.
(اقرأ تفسير رؤية الميت وأحواله في المنام)

طلب الدين في المنام

في تفسيرها لطلب الدين في الحلم تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها
رؤية طلب الاستدانة في المنام عموماً تدل على الحاجة المعنوية أو المادية، فمن رأى أنه يطلب ديناً من أحد أبويه في الحلم فهو يطلب الدعاء (اقرأ أكثر عن الدعاء في الحلم)، وطلب الدَّين من الزوجة طلب الاستشفاء، أما طلب الاستدانة من أحد الأبناء في المنام فطلب معونته ومساعدته.
وأما طلب الاستدانة في المنام إن كان مجاباً من أخذ ورد لا يرد، وطلب الاستدانة إن تم رفضه فإن الرائي فضفاض في وعوده ولا يلتزم، ومن طلب الدين من الميت في الحلم؛ إن رفض الميت طلبه فالطالب فاسق، وإن قبل الميت إعطاءه الدين فالطالب يحتاج بحق.

سداد الدين في الحلم

عن رؤية تسديد الديون في المنام تقول مفسرة الأحلام في حلوها
سداد الدَّين في المنام عموماً يدل على أداء الواجبات كما ذكرنا، فمن رأى أنه يقضي ويسدد كل ديونه في الحلم فهو يؤدي كل صلواته، ومن رأى أنه يسدد جزءاً من دينه في المنام فهو يلتزم بحق الله لكنه لا يؤدي حق العباد على أكمل وجه.
ومن رأى أنَّه عاجز عن سداد دينه في الحلم؛ إن كان مديوناً حقاً فهو من العقل الباطن ولا بعتد به كرؤيا، وإن لم يكن الرائي مديوناً في الواقع فهو تذكير بواجباته، ورؤية التوسل للدائن في المنام ليصبر على الرائي فهو يذوق ذلاً بالنهار وهمّاً بالليل.
وأما رؤية سداد الدين بعد الاستخارة فإن الرائي يحيا حياة الكفاف لا له ولا عليه، وسداد دين الميت في الحلم الدعاء له والله أعلم.

المطالبة بالدين واسترداد الديون في الحلم

تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها عن المطالبة بالديون في المنام
المطالبة بالدَّين في المنام عموماً تدل على أن الطالب خشن الطبع، ومن رأى أنه يطالب بدين له إن كان هذا الدين حقيقي؛ فإن استرده دل ذلك على إعطاء كل ذي حق حقه، أما إن طالب بدينه والمدين قادر على السداد لكنه يمتنع فهو ظلم، لأن إمهال الغني ظلم، وإن كان المدين غير قادر فعلى الرائي أن يتحلى بالصبر.
ومن رأى أنه يطالب صديقاً بسداد دين فذلك يدل على عدم صدق صداقته، أما من رأى أنه يطالب أحد أبويه بسداد دين له فذلك يدل على عقوقه، ومطالبة الزوجة بسداد الدين في الحلم فإن الرائي يطالبها بحقوقه عليها.
ومطالبة أحد الأبناء بالدَّين تدل على تأديبهم وتعليمهم (اقرأ تفسير رؤية الدراسة والتعليم في المنام)، ومن رأى أنه يطالب ميتاً بسداد دين في الحلم فهو يجالس مقامراً أو مخامراً لأن الموت هنا موت القلوب.

إعطاء الدين في الحلم

تقول مفسرة الأحلام في حلوها أن رؤية إعطاء الدَّين في المنام قد تدل على البر والصلاح
من رأى أحداً يطلب منه ديناً في الحلم فهو يطلب حقاً، ومن رأى أحداً يتوسل إليه ليستدين منه فهو بحاجة لمساعدة، وإن أعطاه ولباه فهو ملتزم بشرع ربه، وإن كان ميسوراً ولم يجبه فهو لا يؤثر المعروف، وإن لم يكن معه فهو كثير الأعذار والله أعلم.
ومن أعطى ديناً لأحدٍ من أهله أو من أهل زوجته في الحلم فهو يحافظ على البر والصلاح، أما من أعطى ديناً لأحد أصدقائه في الحلم فهو يحافظ على أواصر الأخوَّة، أما رؤية إعطاء الدين بعد الاستخارة فعلى الرائي أن يضحي بدون مقابل، وإعطاء الدين للميت في المنام دعاء له.
(اقرأ تفسير رؤية المال والفلوس في المنام)

رؤية الدين في المنام للمرأة

عن الحالات المختلفة لرؤية الديون في المنام للمرأة تقول مفسرة الأحلام في حلوها

  • رؤية الديون في المنام للمرأة عموماً واجباتها وأعمالها.
  • من رأت أنها دائنة في المنام فهي تساعد الآخرين وخدومة وهمتها رخيصة عليها.
  • أما من رأت أنها مدينة في الحلم فهي كسولة وتقصر بواجباتها، وهي أنانية الطبع والهوى.
  • تسديد الدَّين في المنام للمرأة أداء واجباتها وأخذ حقوقها.
  • طلب الدَّين في الحلم للمرأة طلب المعونة.
  • إعطاء الدَّين في المنام لمن رأت أنها تعطي تدل على المواساة والمساندة.
  • استرداد الدَّين في الحلم للمرأة استرداد الحقوق أو الرجوع للزوج إن كانت مطلقة.
  • المطالبة بالدَّين للمرأة تدل على مطالبتها بحقوقها.

دعاء قضاء الدين

محتويات

دعاء قضاء الدين

من الأدعية الخاصة والمأثورة في قضاء الدين وتفريج الهم:

  • (اللَّهمَّ اكفِني بحلالِك عن حرامِك واغنِني بفضلِك عمَّن سواك).[١]
  • (اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ العَجْزِ والكَسَلِ، والجُبْنِ والبُخْلِ والهَرَمِ، وأَعُوذُ بكَ مِن عَذابِ القَبْرِ، وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ المَحْيا والمَماتِ).[٢]
  • (اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَوَاتِ وَرَبَّ الْأَرْضِ وَرَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ، رَبَّنَا وَرَبَّ كُلِّ شَيْءٍ، فَالِقَ الْحَبِّ وَالنَّوَى وَمُنْزِلَ التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ وَالْفُرْقَانِ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ كُلِّ شَيْءٍ أَنْتَ آخِذٌ بِنَاصِيَتهِِ، اللَّهُمَّ أَنْتَ الْأوََّلُ فَلَيْسَ قَبْلَكَ شَيْءٌ، وَأَنْتَ الْآخِرُ فَلَيْسَ بَعْدَكَ شَيْءٌ، وَأَنْتَ الظَّاهِرُ فَلَيْسَ فَوْقَكَ شَيْءٌ، وَأَنْتَ الْبَاطِنُ فَلَيْسَ دُونَكَ شَيْءٌ، اقْضِ عَنَّا الدَّيْنَ وَأَغْنِنَا مِنَ الْفَقْرِ). [٣]
  • (اللهمَّ مالكَ الملكِ تُؤتي الملكَ مَن تشاءُ ، وتنزعُ الملكَ ممن تشاءُ ، وتُعِزُّ مَن تشاءُ ، وتذِلُّ مَن تشاءُ ، بيدِك الخيرُ إنك على كلِّ شيءٍ قديرٌ . رحمنُ الدنيا والآخرةِ ورحيمُهما ، تعطيهما من تشاءُ ، وتمنعُ منهما من تشاءُ ، ارحمْني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ مَن سواك).[٤]
  • (اللهمَّ إني عبدُك وابنُ عبدِك وابنُ أَمَتِك ناصيتي بيدِك ماضٍ فيَّ حكمُك عَدْلٌ فيَّ قضاؤُك أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك أو أنزلتَه في كتابِك أو علَّمتَه أحدًا مِنْ خلقِك أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك أنْ تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي ونورَ صدري وجلاءَ حُزْني وذَهابَ هَمِّي).[٥]
  • (دَعَواتُ المَكروبِ: اللَّهمَّ رَحمَتَكَ أرْجو، فلا تَكِلْني إلى نَفْسي طَرْفةَ عَيْنٍ، أصْلِحْ لي شَأْني كُلَّهُ، لا إلهَ إلَّا أنتَ).[٦]
  • (لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ العَظِيمُ الحَلِيمُ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ورَبُّ العَرْشِ العَظِيمِ).[٧]
  • روي عن أبيّ بن كعب أنّه قال: (كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذا ذهب ثُلُثَا الليلِ قام فقال يا أيُّها الناسُ اذكُروا اللهَ اذكروا اللهَ جاءتِ الراجفةُ تَتْبَعُها الرادِفَةُ جاء الموتُ بما فيه جاء الموتُ بما فيه قال أُبَيٌّ قلْتُ يا رسولَ اللهِ إِنَّي أُكْثِرُ الصلاةَ عليْكَ فكم أجعَلُ لكَ من صلاتِي فقال ما شِئْتَ قال قلتُ الربعَ قال ما شئْتَ فإِنْ زدتَّ فهو خيرٌ لكَ قلتُ النصفَ قال ما شئتَ فإِنْ زدتَّ فهو خيرٌ لكَ قال قلْتُ فالثلثينِ قال ما شئْتَ فإِنْ زدتَّ فهو خيرٌ لكَ قلتُ أجعلُ لكَ صلاتي كلَّها قال : إذًا تُكْفَى همَّكَ ويغفرْ لكَ ذنبُكَ).[٨]
  • (اللهُ؛ اللهُ ربي ، لا أُشركُ به شيئًا).[٩]
  • (دعوةُ ذي النُّونِ إذ هوَ في بَطنِ الحوتِ : لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ).[١٠]
  • (اللهمَّ إنِّي أسْألُكَ بأنَّ لكَ الحَمدَ لا إلَهَ إلَّا أنتَ، المنَّانُ، بَديعُ السَّمواتِ والأرْضِ، ذا الجَلالِ والإكْرامِ، يا حَيُّ يا قَيُّومُ، إنِّي أسألُكَ).[١١]
  • (اللَّهمَّ ربَّ السَّمواتِ السَّبعِ، وربَّ العرشِ العظيمِ، ربَّنا وربَّ كلِّ شيءٍ، أنتَ الظَّاهرُ فليس فوقَكَ شيءٌ، وأنتَ الباطنُ فليس دونَكَ شيءٌ، مُنزِلَ التَّوراةِ، والإنجيلِ، والفُرقانِ، فالقَ الحَبِّ والنَّوى، أعوذُ بكَ مِن شرِّ كلِّ شيءٍ أنتَ آخِذٌ بناصيتِه، أنتَ الأوَّلُ فليس قبْلَكَ شيءٌ، وأنتَ الآخِرُ فليس بعدَكَ شيءٌ، اقضِ عنَّا الدَّينَ وأَغْنِنا مِن الفقرِ).[١٢]
  • (اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِكَ من زَوالِ نعمتِكَ، وتحويلِ عافَيتِكَ، وفُجاءةِ نقمتِكَ، وجميعِ سُخْطِكَ).[١٣]

أدعية لقضاء الدين

يمكن للمسلم الدعاء بأدعية غير مأثورة بنية تفريج الهم وقضاء الدين، مثل:

  • سبحان الله عدد ما أعطى وعدد ما وهب، وعدد ما يجود به وعدد ما يخرج من الأرض، وعدد ما ينزل من السماء، اللهم وسع رزقي واقضِ ديني و قوِّ ظهري.
  • اللهم إني أعوذ بك من الهدم، وأعوذ بك من التردي، وأعوذ بك من الغرق، والحرق، والهرم، وأعوذ بك أن يتخبطني الشيطان عند الموت، وأعوذ بك أن أموت في سبيلك مدبراً، وأعوذ بك أن أموت لديغاً.
  • اللهم صن وجهي باليسار، ولا تبذل جاهي بالإقتار، فأسترزق طالبي رزقك، وأستعطف شرار خلقك، وأبتلي بحمد من أعطاني، وأفتن بذم من منعني، وأنت من وراء ذلك كله وليّ العطاء والمنع، إنك على كل شيء قدير.
  • يا كريم، اللهم يا ذا الرحمة الواسعة، يا مطلعًا على السرائر والضمائر والهواجس والخواطر، أسألك فيض من فيضان فضلك، وقبضة من نور سلطانك، بيدك الأمر كله، ومقاليد كل شيء، فهب لنا ما تقر به أعيننا، فإنك واسع الكرم، كثير الجود، في بابك واقفون، ولجودك الواسع المعروف منتظرون، يا كريم يا رحيم.
  • اللهم ارزقني رزقًا واسعًا حلالاً طيبًا، واستجب دعائي من غير رد، وأعوذ بك من الفضيحتين؛ الفقر والدين، اللهم يا رازق السائلين، ويا راحم المساكين، يا ذا القوة المتين، ويا ولي المؤمنين، ويا خير الناصرين، يا غياث المستغيثين، ارزقني يا أرحم الراحمين.
  • اللهم اكشف عني كل بلوى، يا عالِم كل خفية، يا صارف كل بليّة، أغثني، أدعوك دعاء من اشتدت به فاقته، وضعُفت قوته، وقلت حيلته، دعاء الغريق المضطر، اللهم ارحمني وأغثني، والطف بي، وتداركني بإغاثتك، اللهم بك ملاذي، اللهم أتوسل إليك باسمك الواحد، والفرد الصمد، وباسمك العظيم فرج عني ما أمسيت فيه، وأصبحت فيه، حتى لا يخامر خاطري وأوهامي غبار الخوف من غيرك، ولا يشغلني أثر الرجاء من سواك، أجرني، أجرني، أجرني، يا الله، اللهم يا كاشف الغم والهموم، ومفرج الكرب العظيم، ويا من إذا أراد شيئًا يقول له: كُن فيكون، رباه رباه أحاطت بي الذنوب والمعاصي، فلا أجد الرحمة والعناية من غيرك، فأمدني بها.
  • الحمد لله الذي ينسى من ذكره، الحمد لله الذي لا يخيب من رجاه، الحمد لله الذي من توكل عليه كفاه، الحمد لله الذي من وثق به لم يكله إلى غيره، الحمد لله الذي هو ثقتنا حين تسوء ظنوننا بأعمالنا، الحمد لله الذي هو رجاؤنا حين ينقطع الحيل والحبل منا.
  • الحمد لله الذي تواضع كل شيء لعظمته، الحمد لله الذي استسلم كل شيء لقدرته، الحمد لله الذي ذل كل شيء لعزته، الحمد لله الذي خضع كل شيء لملكه.
  • اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى، ربّ اجعلني من عبادك المخلصين، ووالدي والمسلمين والمسلمات، ربي اغفر لنا وارحمنا واهدنا واجبرنا وعافنا وارزقنا، وأغننا في الدين والدنيا والآخرة، أنا وكل من قال اللهم آمين يا رب العالمين.
  • اللهم اكفني ما أهمني، وما لا أهتم له، اللهم زودني بالتقوى، واغفر لي ذنبي، ووجهني للخير أينما توجهت، اللهم يسرني لليسرى، وجنبني العسرى، اللهم اجعل لي من كل ما أهمني وكربني سواء من أمر دنياي وآخرتي فرجًا ومخرجًا، وارزقني من حيث لا أحتسب، واغفر لي ذنوبي، وثبت رجاك في قلبي، واقطعه ممن سِواك، حتى لا أرجو أحدًا غيرك، يا من يكتفي من خلقه جميعًا، ولا يكتفي منه أحد من خلقه، يا أحد، من لا أحد له انقطع الرجاء إلا منك.
  • اللهم اغفر لنا ذنوبنا التي تهتك العصم، اللهم اغفر لنا الذنوب التي تنزل النقم، اللهم اغفر لنا الذنوب التي تغير النعم، اللهم اغفر لنا الذنوب التي تحبس الدعاء، اللهم اغفر لنا الذنوب التي تنزل البلاء، اللهم اغفر لنا كل ذنب أذنبته، وكل خطيئة أخطأتها.
  • اللهم إنا نسألك سؤال من اشتدت فاقته، وأنزل بك عند الشدائد حاجته، وعظم فيما عندك رغبته، اللهم عظم سلطانك وعلا مكانك، وظهر أمرك، وغلب قهرك، ولا يمكن الفرار من حكمك، اللهم كن بنا أرحم من أمهاتنا علينا، اللهم آمين يا رب العالمين.
  • حسبنا الله سيؤتينا من فضله إنا إلى الله راغبون.
  • اللهم بشرني بالخير كما بشرت يعقوب بيوسف، وبشرني بالفرح كما بشرت زكريا بيحيى.
  • اللهم إني أسألك يا من لا تغلطه المسائل، يا من لا يشغله سمع عن سمع، يا من لا يبرمه إلحاح الملحين، اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء، اللهم اكشف عني وعن كل المسلمين كل شدة وضيق وكرب، اللهم أسألك فرجًا قريبًا، وكف عني ما أطيق، وما لا أطيق، اللهم فرج عني وعن كل المسلمين كل هم وغم، وأخرجني والمسلمين من كل كرب وحزن.
  • اللهم لا تحرمنا سعة رحمتك، وسبوغ نعمتك، وشمول عافيتك، وجزيل عطائك، ولا تمنع عني هباتك لسوء ما عندي، ولا تجازني بقبيح عملي، ولا تصرف وجهك الكريم عني برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • اللهم إني أسألك في صلاتي ودعائي بركة تطهر بها قلبي، وتكشف بها كربي، وتغفر بها ذنبي وتصلح بها أمري، وتغني بها فقري، وتذهب بها شري، وتكشف بها همي وغمي، وتشفي بها سقمي، وتقضي بها ديني، وتجلو بها حزني، وتجمع بها شملي، وتبيض بها وجهي.
  • اللهم ارزقني الرضى وراحة البال، اللهم لا تكسر لي ظهرًا ولا تصعب لي حاجة ولا تعظم عليّ أمرًا، اللهم لا تحني لي قامة ولا تكشف لي سترًا.

آيات عن تفريج الهم وقضاء الدين

يتضمن القرآن العديد من الآيات القرآنية التي تتحدث عن تفريج الهم وقضاء الدين، وهي كالآتي:

  • قال الله تعالى: (فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا*إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا).[١٤]
  • قال الله تعالى: (لَا يُكَلِّفُ اللَّـهُ نَفْسًا إِلَّا مَا آتَاهَا سَيَجْعَلُ اللَّـهُ بَعْدَ عُسْرٍ يُسْرًا).[١٥]
  • قال الله تعالى: (أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلِكُم مَّسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّىٰ يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَىٰ نَصْرُ اللَّـهِ أَلَا إِنَّ نَصْرَ اللَّـهِ قَرِيبٌ).[١٦]
  • قال الله تعالى: (هُوَ الَّذِي يُرِيكُمْ آيَاتِهِ وَيُنَزِّلُ لَكُم مِّنَ السَّمَاءِ رِزْقًا وَمَا يَتَذَكَّرُ إِلَّا مَن يُنِيبُ).[١٧]
  • قال الله تعالى: (هُوَ الَّذي يُسَيِّرُكُم فِي البَرِّ وَالبَحرِ حَتّى إِذا كُنتُم فِي الفُلكِ وَجَرَينَ بِهِم بِريحٍ طَيِّبَةٍ وَفَرِحوا بِها جاءَتها ريحٌ عاصِفٌ وَجاءَهُمُ المَوجُ مِن كُلِّ مَكانٍ وَظَنّوا أَنَّهُم أُحيطَ بِهِم دَعَوُا اللَّـهَ مُخلِصينَ لَهُ الدّينَ لَئِن أَنجَيتَنا مِن هـذِهِ لَنَكونَنَّ مِنَ الشّاكِرينَ).[١٨]
  • قال الله تعالى: (قُل مَن يُنَجّيكُم مِن ظُلُماتِ البَرِّ وَالبَحرِ تَدعونَهُ تَضَرُّعًا وَخُفيَةً لَئِن أَنجانا مِن هـذِهِ لَنَكونَنَّ مِنَ الشّاكِرينَ*قُلِ اللَّـهُ يُنَجّيكُم مِنها وَمِن كُلِّ كَربٍ ثُمَّ أَنتُم تُشرِكونَ).[١٩]
  • قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّـهِ عَلَيْكُمْ هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّـهِ يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَا إِلَـهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ).[٢٠]
  • قال الله تعالى: (أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّـهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ وَيَقْدِرُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ).[٢١]
  • قال الله تعالى: (فَابْتَغُوا عِندَ اللَّـهِ الرِّزْقَ وَاعْبُدُوهُ وَاشْكُرُوا لَهُ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ).[٢٢]
  • قال الله تعالى: (وَأمُر أَهلَكَ بِالصَّلاةِ وَاصطَبِر عَلَيها لا نَسأَلُكَ رِزقًا نَحنُ نَرزُقُكَ وَالعاقِبَةُ لِلتَّقوى).[٢٣]
  • قال الله تعالى: (وَكَأَيِّن مِّن دَابَّةٍ لَّا تَحْمِلُ رِزْقَهَا اللَّـهُ يَرْزُقُهَا وَإِيَّاكُمْ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ*وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَيَقُولُنَّ اللَّـهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ*اللَّـهُ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ إِنَّ اللَّـهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ).[٢٤]
تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

الاستثمار عبر الإنترنت
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: