اخبار النفط السعودي

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

خاص ما أهمية النفط السعودي في الأسواق العالمية؟

قفزت أسعار النفط في الجلسة الصباحية بوتيرة لم تشهدها الأسواق في تاريخها، الاثنين، بعد الهجوم الإرهابي الذي استهدف منشآت نفطية تابعة لشركة أرامكو السعودية، السبت الماضي.

وتستحوذ السعودية وحدها على 10 في المئة من الإنتاج العالمي للنفط البالغ 99 مليون برميل يوميا، وفق بيانات شهر أغسطس المنصرم.

وتحتل بذلك السعودية المرتبة الثالثة عالميا في سوق النفط، بعد الولايات المتحدة التي تأتي في المرتبة الأولى بإنتاج يشكل 12 في المئة، في حين تحتل روسيا المرتبة الثانية بحوالي 11 في المئة.

وتعد السعودية موردا عالميا أساسيا للنفط، الذي تقارب مستويات استهلاكه هذا العام 100 مليون برميل يوميا، وتصدر للأسواق الرئيسية، سواء الولايات المتحدة التي يشكل استهلاكها من النفط العالمي 21 في المئة، أو الصين التي تستحوذ على 13 في المئة، بالإضافة إلى الهند.

الطاقة الاحتياطية

ولفهم دور السعودية في أسواق النفط العالمية، من الممكن أن ننظر إلى مساهمتها في الطاقة الإنتاجية الاحتياطية بالعالم من النفط.

ويوفر سوق النفط العالمي يوميا نحو مليونين و400 ألف برميل من الطاقة الإنتاجية الاحتياطية، التي من الممكن أن تدخل الأسواق عند الحاجة، وتشكل مساهمة السعودية وحدها من هذه الطاقة الاحتياطية نحو 70 في المئة.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

وتعد السعودية موطنا لما يقرب من 298 مليار برميل من الاحتياطيات النفطية المثبتة في العالم، أي ما يعادل 17 في المئة من احتياطيات النفط العالمية، وتشكل وحدها نحو 12 في المئة من صادرات النفط العالمية في 2020.

وبعد الهجمات الإرهابية على منشآت نفطية سعودية، التي أعلنت ميليشيات الحوثي الإيرانية مسؤوليتها عنها، تصاعدت المخاوف بشأن حدوث نقص في الإمدادات النفطية في العالم.

إلا أن وكالة الطاقة الدولية بددت هذه المخاوف، إذ أكدت أن أسواق النفط العالمية تتوافر على مخزونات تجارية جيدة.

وتتجاوز هذه المخزونات في الدول المتقدمة مليارا و427 مليون برميل، وهذا يشمل النفط الخام فقط.

وتمتلك السعودية أيضا بحسب آخر الأرقام ما يقرب من 188 مليون برميل من المخزونات التي ستستخدم لتعويض النقص.

“أين أوبك؟”

وأكد المستشار في أسواق الطاقة مصطفى البزركان، أن “القفزة في أسعار النفط اليوم كانت متوقعة، نتيجة ردود فعل الأسواق”، عقب الهجمات على المنشآت النفطية السعودية.

وأشار البزركان في تصريحات لـ”سكاي نيوز عربية”، من العاصمة البريطانية لندن، إلى أن الأسعار “بدأت تتراجع” في مؤشر على “امتصاص السوق للصدمة”، على حد تعبيره.

وقال إن “العدوان على منشآت أرامكو ليس عدوانا على منشآت نفطية سعودية فقط، بل هو عدوان على إمدادات النفط والطاقة العالمية، وهذا ما أكدته الولايات المتحدة وبريطانيا”.

وتساءل عن رد الفعل الدولي بخصوص كيفية حماية مصادر الطاقة العالمية، وقال: “ماذا سيكون الموقف الدولي لحماية هذه المنشآت من أي اعتداء؟”.

وأعرب البزركان عن استغرابه من غياب موقف منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” مما يجري، وطالب بضرورة “عقد اجتماع استثنائي” لبحث تداعيات الهجمات على المنشآت النفطية السعودية.

وتعكس هذه القفزة في أسعار النفط، بشكل واضح، الدور المحوري الذي تلعبه السعودية في أسواق النفط العالمية، وتأثيرها المباشر فيه.

وتستحوذ السعودية وحدها على 10 في المئة من الإنتاج العالمي للنفط البالغ 99 مليون برميل يوميا، وفق بيانات شهر أغسطس المنصرم.

وتحتل بذلك السعودية المرتبة الثالثة عالميا في سوق النفط، بعد الولايات المتحدة التي تأتي في المرتبة الأولى بإنتاج يشكل 12 في المئة، في حين تحتل روسيا المرتبة الثانية بحوالي 11 في المئة.

وتعد السعودية موردا عالميا أساسيا للنفط، الذي تقارب مستويات استهلاكه هذا العام 100 مليون برميل يوميا، وتصدر للأسواق الرئيسية، سواء الولايات المتحدة التي يشكل استهلاكها من النفط العالمي 21 في المئة، أو الصين التي تستحوذ على 13 في المئة، بالإضافة إلى الهند.

الطاقة الاحتياطية

ولفهم دور السعودية في أسواق النفط العالمية، من الممكن أن ننظر إلى مساهمتها في الطاقة الإنتاجية الاحتياطية بالعالم من النفط.

ويوفر سوق النفط العالمي يوميا نحو مليونين و400 ألف برميل من الطاقة الإنتاجية الاحتياطية، التي من الممكن أن تدخل الأسواق عند الحاجة، وتشكل مساهمة السعودية وحدها من هذه الطاقة الاحتياطية نحو 70 في المئة.

وتعد السعودية موطنا لما يقرب من 298 مليار برميل من الاحتياطيات النفطية المثبتة في العالم، أي ما يعادل 17 في المئة من احتياطيات النفط العالمية، وتشكل وحدها نحو 12 في المئة من صادرات النفط العالمية في 2020.

وبعد الهجمات الإرهابية على منشآت نفطية سعودية، التي أعلنت ميليشيات الحوثي الإيرانية مسؤوليتها عنها، تصاعدت المخاوف بشأن حدوث نقص في الإمدادات النفطية في العالم.

إلا أن وكالة الطاقة الدولية بددت هذه المخاوف، إذ أكدت أن أسواق النفط العالمية تتوافر على مخزونات تجارية جيدة.

وتتجاوز هذه المخزونات في الدول المتقدمة مليارا و427 مليون برميل، وهذا يشمل النفط الخام فقط.

وتمتلك السعودية أيضا بحسب آخر الأرقام ما يقرب من 188 مليون برميل من المخزونات التي ستستخدم لتعويض النقص.

“أين أوبك؟”

وأكد المستشار في أسواق الطاقة مصطفى البزركان، أن “القفزة في أسعار النفط اليوم كانت متوقعة، نتيجة ردود فعل الأسواق”، عقب الهجمات على المنشآت النفطية السعودية.

وأشار البزركان في تصريحات لـ”سكاي نيوز عربية”، من العاصمة البريطانية لندن، إلى أن الأسعار “بدأت تتراجع” في مؤشر على “امتصاص السوق للصدمة”، على حد تعبيره.

وقال إن “العدوان على منشآت أرامكو ليس عدوانا على منشآت نفطية سعودية فقط، بل هو عدوان على إمدادات النفط والطاقة العالمية، وهذا ما أكدته الولايات المتحدة وبريطانيا”.

وتساءل عن رد الفعل الدولي بخصوص كيفية حماية مصادر الطاقة العالمية، وقال: “ماذا سيكون الموقف الدولي لحماية هذه المنشآت من أي اعتداء؟”.

وأعرب البزركان عن استغرابه من غياب موقف منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” مما يجري، وطالب بضرورة “عقد اجتماع استثنائي” لبحث تداعيات الهجمات على المنشآت النفطية السعودية.

خدعة النفط السعودية

تاريخ النشر: 13.03.2020 | 07:43 GMT | أخبار الصحافة

كتبت نتاليا ماكاروفا، في “فزغلياد”، حول حرب إنتاج النفط المستعرة بين روسيا والمملكة العربية السعودية، فلمصلحة من تُحسم؟

وجاء في المقال: “الزيادة في إنتاج النفط، خدعة من جانب السعوديين. فهم، من خلال ذلك، يحاولون دفع روسيا إلى التوقيع على اتفاقية جديدة”. هذا ما قاله خبير الصندوق القومي لأمن الطاقة، إيغور يوشكوف، لـ”فزغلياد”، معلّقا على نية المملكة العربية السعودية زيادة معدلات إنتاج النفط إلى 13 مليون برميل يوميا.

ووفقا له، فإن استراتيجية السعوديين هي تخفيض أسعار النفط عن طريق التدخل اللفظي. و “من طبيعة ذلك، على سبيل المثال، الحديث عن الاستعداد لتخفيض إلى 8 دولارات للبرميل. وبالتالي، فهم يحاولون دفع روسيا لتوقيع اتفاقية جديدة حول إنتاج النفط. والحقيقة هي أن ميزانيتنا كانت من دون عجز عندما كان السعر أعلى من 45 دولارا للبرميل. والآن، انخفض السعر، ويحاول السعوديون تخفيضه أكثر لإجبار روسيا على الموافقة على حصص وفقا لشروطهم”.

وأضاف يوشكوف: “روسيا، لديها استراتيجية مشابهة. فوزارة المالية تقول إن ميزانيتنا قد تكون خالية من العجز بفضل احتياطيات صندوق الرفاه الوطني، حتى عند سعر 25 دولارا للبرميل. نقوم بإنهاك الخصم. هذه حرب على البقاء اقتصاديا. من لديه احتياطيات أكثر، سيكون قادراً على الصمود لفترة أطول بأسعار منخفضة”.

و “في الوقت نفسه، تراهن موسكو والرياض على أن أسعار النفط المنخفضة سوف تضرب منتجين آخرين، وبالتالي ستخرج بعض مشاريع النفط الصخري من السوق. ولكننا لن نتمكن من قتل صناعة النفط الصخري بالكامل، لأن الأمريكيين سوف يعيدون معدلات الإنتاج بسرعة بمجرد أن يصبح الانتاج مربحا”.

اسعار النفط اليوم برنت – اسعار النفط بث مباشر – سعر النفط برنت 21/3/2020

سعر برميل النفط برنت بالريال السعودي بالدولار الأمريكي
سعر الافتتاح 105.88 ريال 28.16 $
سعر الإغلاق السابق
107.05 ريال 28.47 $
أعلى سعر 116.26 ريال 30.92$
أدنى سعر 104.94 ريال 27.91$

اسعار النفط اليوم – اسعار النفط مباشر اليوم

قامت اسعار النفط اليوم برنت و اسعار النفط بث مباشر اليوم خلال تداولات أمس بتسجيل صعوداً واضحاً في سوق النفط العالمي.
ليقوم بذلك سعر نفط و اسعار نفط اليوم مباشر بالصعود بمعدل 8%.
وذلك الارتفاع في اسعار النفط اليوم برنت و اسعار النفط بث مباشر اليوم الان و الاسعار النفط الخام.
في ضوء آمال المستثمرين بإيقاف حرب الأسعار القائمة في الوقت الحالي بين الدول الأعضاء في منظمة “أوبك” وبين روسيا.
وذلك من خلال تدخل “دونالد ترامب” رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، في محاولة منه لوقف النزاع القائم.

وقامت اسعار النفط اليوم و اسعار النفط بث مباشر اليوم الان و الاسعار النفط بالاستمرار بتسجيل المزيد من الأرباح لثاني يوم بالتتابع.
بعد تسجيلها معدلات ارتفاع قوية خلال تعاملات النفط الأخيرة في السوق العالمي.
وذلك عقب تصريحات “دونالد ترامب” بأنه سوف يتدخل في حرب الأسعار القائمة بين المملكة العربية السعودية وروسيا ولكن في الوقت الملائم.
في محاولة منه لدعم اسعار النفط بث مباشر اليوم و الاسعار النفط الخام.

هذا وقد قامت جريدة “وول ستريت” الأمريكية بالإعلان من خلال مصادرها الخاصة.
موضحة أن إدارة الرئيس الأمريكي في الوقت الحالي تعتزم النية للتدخل في حرب الأسعار القائمة الآن.
في محاولة منها لإقناع السعودية عن التوقف عن رفع معدلات إنتاجها في خام النفط.
إلى جانب استعمالها قرارات التهديد والتحذير على روسيا في محاولة منها لإجبار روسيا على الموافقة بتقليل معدلات إنتاج النفط.
وذلك من أجل دعم أسعار النفط الآن و سعر النفط مباشر اليوم و سعر نفط الخام و سعر خام البرنت اليوم.

وذلك بالإضافة إلى أن خام النفط مدعوماً بخطط أمريكا.
من خلال شراءها الخام وإلحاقه بمخزوناتها الاحتياطية، في ظل تراجع اسعار النفط الخام برنت اليوم و اسعار الخام اليوم.

سعر خام برنت و سعر برميل النفط برنت اليوم و اسعار النفط الان الخام اليوم

هذا وقد صعدت اسعار نفط الخام مباشر و أسعار البترول و سعر نفط اليوم في الولايات المتحدة الأمريكية لخام نايمكس تسوية شهر أبريل بما يزيد عن 8%.
ليصل بذلك سعر البرميل النفط الخام نحو 27.25 دولار برميل النفط الواحد.

في حين ارتفعت أسعار النفط اليوم برنت وسعر خام برنت اليوم مباشر القياسي و أسعار البترول تسوية شهر مايو بمعدل 6.3%.
ليصل بذلك اسعار نفط برنت و سعر البترول برنت اليوم و سعر خام برنت اليوم نحو 30.26 دولار برميل النفط الواحد.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

الاستثمار عبر الإنترنت
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: